استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > منتدى الشريعه


منتدى الشريعه للمواضيع الدينيه والفتاوى

وتمنى على الله الأماني!!

وتمنى على الله الأماني!! بسم الله الرحمن الرحيم غالباً ما يًعزي المرء منَّا نفسه عن التقصير في كثير من الطاعات، أو ارتكاب العديد من الصغائر، على اعتبار أن ما تبقى له - مما يقوم به من طاعة - أو ما يُكنُّه في قلبه من حُبٍ لهذا الدين، أو ما يرجوه ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 08-03-2012, 11:29 AM
الصورة الرمزية شركة رفيع الشات
عضو
شركة رفيع الشات غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي وتمنى على الله الأماني!!

وتمنى على الله الأماني!!





بسم الله الرحمن الرحيم


غالباً ما يًعزي المرء منَّا نفسه عن التقصير في كثير من الطاعات، أو ارتكاب العديد من الصغائر، على اعتبار أن ما تبقى له - مما يقوم به من طاعة - أو ما يُكنُّه في قلبه من حُبٍ لهذا الدين، أو ما يرجوه في آخرته من حسن ظنه بربه؛ كفيل بأن يجبر له ذلك التقصير، أو يمحو عنه آثار اقتراف تلك الصغائر!!

ولا يدري المسكين أنه بذلك قد ثقب في موازين أعماله ثقباً كبيراً؛ لتفريغ حسناته من الجانب الآخر؛ وهو لا يدري!!

حيث أن الشيطان يستثمر هذا الشعور من اطمئنان العبد لطاعته، أو إحسان ظنه بنفسه؛ لكي يهون عليه اقتراف المزيد الصغائر؛ بدعوى أنها لا تمثل شيئاً مقارنة بطاعته؛ حتى يستمرأها!! فتصير كالجبال من كثرتها على الرغم من دقة حجمها؛ بسبب عدم الاكتراث بها!! في حين يتصاغر في مقابلها مقدار الطاعات من حيث لا يشعر!!

ومن ثم تندرج به تلك الصغائر إلى الكبائر التي متى ما ارتكبت؛ طمست على القلب بسواد شؤمها، وجعلته أقرب ما يكون إلى القنوط من رحمة الله تعالى، فيكون على شفا الوصول إلى الكفر عياذاً بالله!!

ولذلك قال السلف الصالح : المعاصي بريد الكفر!!
والأصل أن نتعبد الله بتمام الذل والخوف والرهبة مما توعد به العصاة من العذاب، وكذلك في المقابل بتمام الرغبة والأمل والرجاء فيما عنده من الأجر والثواب، بتوازنٍ واعتدالٍ، مع الإبقاء على الرجاء في حالة تأهب قصوى دائماً؛ إذا ما داهمه الشيطان بداعي القنوط!!
أما أن يكون إفراطنا في الرجاء مدعاة لارتكابنا المزيد من المعاصي!! فهذا من الوهم الذي يَعدُنا به الشيطانُ الفقرَ من الحسنات يوم القيامة!!
فليستيقظ كل واهمٌ من وهمه!! فالله يحب صاحب القلب الوجل، الذي كلما ازداد في عمل الصالحات؛ كلما ازداد وجله خوفاً ألا يتقبل الله منه!!
قال تعالى : (والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة أنهم إلى ربهم راجعون أولئك يسارعون في الخيرات وهم لها سابقون)!! المؤمنون
وروى الترمذي وغيره عن عائشة رضي الله عنها قالت : سألت رسول الله صلى الله عليه وسلم عن هذه الآية )والذين يؤتون ما آتوا وقلوبهم وجلة) قالت عائشة: أهم الذين يشربون الخمر، ويسرقون؟ قال : لا يا بنت الصديق أو يا بنت أبي بكر، ولكنهم الذين يصومون ويصلون ويتصدقون، وهم يخافون ألا يقبل منهم، أولئك الذين يسارعون في الخيرات.
وعليه فكلما كان قلب العبد وجلاً، كلما كان حيَّاً بذكر ربه، وكلما ازداد مفدار تلك الحياة؛ كلما ازداد شوقاً إلى الطاعة، وعزوفاً عن المعصية مهما صغرت!!

فيكون عند الله حبيباً!!
ومن عرش الرحمن قريباً!!
وبالنظر لوجه الله في الجنة مسروراً سعيداً!!

فليحرص كل منَّا على إعادة حساباته من جديدٍ؛ لتكون وفق هذه المقاييس؛ وذلك حتى لا يضيعَ منّا العمر سدى، ثم نكتشف في نهاية المطاف عياذاً بالله؛ أننا كنا من الذين

تَمنَّوا على اللهِ الأمانيّ!!

عن ابي يعلي شداد ابن أوس رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه و سلم قال : (( الكيس من دان نفسه و عمل لما بعد الموت، والعاجز من أتبع نفسه هواها و تمنى على الله الأماني )) رواه الترمذي و غيره من العلماء

شرح الحديث :

(الكيس) أي العاقل (من دان نفسه) أي حاسبها ومنعها مستلذاتها وشهواتها التي فيها هلاك دينها (وعمل لما بعد الموت) من القبر وما بعده صالح العمل المؤنس له في الوحدة والوحشة (والعاجز) أي التارك لما وجب عمله بالتسويف
(من اتبع نفسه هواها) أي جعلها تابعة لما تهواه مؤثرة لشهواتها معرضة عن صالح الاعمال لكونه على خلاف ما تدعو اليه النفس (و تمنى على الله) الفوز في الآخرة فالحاصل أن الحزم الاتيان بواجب العبودية من أداء الخدمة ومحاسبة النفس حذر مجاوزة الحدود وعدم الالتفات الى ذلك بالقلب والركون اليه بل يكون اعتماده مع ذلك على فضل الله مولاه سبحانه، وأما ترك أداء مقام العبودية فذلك من رعونات النفس الخفية، لاسيما إن أوقعها في ميدان شهوتها الذي فيه هلاكها ومحقها عياذاً بالله.



بقلم
أبو مهند القمري



التوقيع - شركة رفيع الشات

شركة رفيع الشان

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 2  
قديم 12-06-2012, 01:37 AM
عضو
ديمه قطر غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: وتمنى على الله الأماني!!

جزاك الله خيرا .





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 3  
قديم 12-06-2012, 02:39 AM
عضو
M-SHETA غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: وتمنى على الله الأماني!!

الله يجزاك خير





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 4  
قديم 13-06-2012, 12:19 PM
عضو
بحرينيـه غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: وتمنى على الله الأماني!!

يــزآآك الله خــير علـى الطـرح ..





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 5  
قديم 15-06-2012, 08:00 PM
عضو
MrorAlkiram غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: وتمنى على الله الأماني!!

اسال الله تعالى ان يجعلها في ميزان حسناتك وان ينفع بك الاسلام والمسلمين





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 6  
قديم 15-07-2012, 06:36 PM
عضو
بني عامر غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: وتمنى على الله الأماني!!

جزاك الله خير في ميزان حسناتك





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 7  
قديم 15-07-2012, 11:59 PM
الصورة الرمزية شذى الدوحة
تاجره
شذى الدوحة غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 5 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: وتمنى على الله الأماني!!

جزاك الله خير الجزاء




التوقيع - شذى الدوحة
كل ماهو مميز في حسابي على الانستقرام
@shaza_aldoha وتساب 77279065

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 8  
قديم 18-07-2012, 01:04 PM
الصورة الرمزية عيون أصاايل
مراقبه
عيون أصاايل غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 19 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: وتمنى على الله الأماني!!

جدااا قيما مانقلت بارك الله فيك اخي الكريم وجزاك خير الجزاء




التوقيع - عيون أصاايل

قال تعالى ( مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ)
للتواصل بالواتس اب على 33167875
انستغرامي:3yoona9ayl
هذا رابط قسمي :
http://www.souqaldoha.com/vb/f93/
تنبيه لبنات الخليج ماعندي موزعين لخارج قطر المنتجات اللي تسلم عن طريق شخص اخر ليست منتجاتي وغير مسؤوله عنها واتمنى الدخول ع هالرابط فالحذر واجب
http://www.souqaldoha.com/vb/t153250.html
ملاحظه اسمحولي ما استقبل مسجات ولا اتصالات ولا طلباتمن خارج قطر

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 9  
قديم 18-07-2012, 08:32 PM
عضو
راشد7 غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: وتمنى على الله الأماني!!

جزاك الله خير





رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: وتمنى على الله الأماني!!
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موضوع الــمليون رد .. أم الفارس منتدى الالعاب 7210 24-02-2016 03:17 AM
لا لـ "عيد الحب", هام جداً. Qtrii منتدى الشريعه 24 11-11-2014 09:41 PM
المسيح الدجال ... المسيح الدجال ... المسيح الدجال كلمة صدق منتدى الشريعه 5 14-01-2012 11:26 AM
لماذا بكــى رسول الله (صلى الله عليه وسلم) ...؟! نـورهـ منتدى الشريعه 3 02-01-2011 09:15 AM


الساعة الآن 07:56 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم