استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > المنتدى العام


المنتدى العام منتدى للمواضيع العامه

هل سأل جياع العراق أنفسهم يوماً أين تذهب أموال [بنوك الأضرحة]..؟

هل سأل جياع العراق أنفسهم يوماً أين تذهب أموال [بنوك الأضرحة]..؟ من يأخذها ومن يتصرف بها..؟! - صور الملايين تجمع من الأضرحة من أموال الخمس والزكاة والصدقات... لكن طلاب العراق وجيل المستقبل ينامون هكذا..! ويتنقل زوار الأضرحة (المقدسة) هكذا ..! ويبني فقراء الشيعة مساكنهم هكذا ..!! بس المهم أبو إسراء ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 16-09-2012, 05:15 PM
الصورة الرمزية فرسان المعالى
عضو متالق
فرسان المعالى غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
Impp هل سأل جياع العراق أنفسهم يوماً أين تذهب أموال [بنوك الأضرحة]..؟

هل سأل جياع العراق أنفسهم يوماً أين تذهب أموال [بنوك الأضرحة]..؟ من يأخذها ومن يتصرف بها..؟! - صور



الملايين تجمع من الأضرحة من أموال الخمس والزكاة والصدقات...




لكن طلاب العراق وجيل المستقبل ينامون هكذا..!




ويتنقل زوار الأضرحة (المقدسة) هكذا ..!




ويبني فقراء الشيعة مساكنهم هكذا ..!!




بس المهم أبو إسراء طيب.. وحي على خير العمل..
اللهم وال من والاه وعاد من عاداه..


الصورة والمشهد أبلغ من ملايين الكلمات والعبارات .. مهما حاولنا انتقائها وصياغتها ..

هذه المرة أترك القارئ الكريم مع هذه الصور التي تجسد الواقع المأساوي الأليم ... لأغنى بلد يعيش فيه أفقر شعب .. مقال صامت هذه المرة .. أرجوا وأتمنى أن يقرأه كل عراقي بعينيه وياليت هذا الشعب يصحو من غفوته وسكرات موته البطيء وواقعه الأليم منذ عشر سنوات وحتى الآن.

من منا سأل نفسه هذا السؤال : أين تذهب هذه الأموال ؟. ومن هم هؤلاء الذين يحشونها في هذه الحقائب العملاقة ؟، ومن هم هؤلاء الواقفون خلفهم ؟ الذين يقفون موقف المتفرج على نهب وسرقة هذه المليارات من أفواه جياع أبناء الشعب العراقي، المليارات التي يجمعونها من دافع الخمس والنذور، من فقراء ومعدمي أبناء الشيعة العرب المساكين، لكن السؤال الأهم : من هو مخترع إنشاء وتشيد هذه البنوك الريعية على رفات أطهر من أنجبت هذه الأمة .. ألا وهم أحفاد وعترة آل بيت الرسول الكريم !؟، الذين عاشوا وماتوا فقراء، ولم يكنزوا الذهب والفضة والدرهم والدينار، وجندوا حياتهم لخدمة وإعانة المساكين واليتامى والفقراء .

شاهد يا عراقي يا موالي : الزائرة والحجية العراقية بأي واسطة نقل تتنقل عندما تقصد زيارة العتبات المقدسة لتأدية واجب الزيارة ودفع المقسوم والرسوم من الخمس والنذور للبنوك المزركشة والمزخرفة والمعطرة بأجود أنواع العطور، والمطلية بالذهب وبالفضة والزمرد والياقوت، في حين يتبرع ما يسمى برئيس وزراء العراق الجديد ( نوري المالكي ) بخمسين ( 50 ) سيارة حديثة، من السيارات المصفحة التي كلف شراء الواحدة منها الخزينة والميزانية العراقية أكثر من ( مئة وستون ألف دولار أمريكي )، للجارة إيران للحفاظ على أرواح ملاليها، ويهدي القسم الآخر للشقيقة سوريا، لحماية أرواح جلاديها وعلى رأسهم رئيس العصابة والابن البار لإيران .. بشار حافظ الأسد وعصابته .

هذه [الفيلا] على اليسار هي عبارة عن بيت لسيدة عراقية عجوز تسكن في مدينة كربلاء المقدسة، وعلى مفترق طريق كربلاء - نجف، كمنارة و كصرح معماري متميز، يواكب تقنيات وتطور آخر ما توصل إليه الفن المعماري الحديث في القرن الواحد والعشرين ؟، في حين تسكن عوائل وأفراد وأصهار السادة المراجع العظام في أحد أحياء لندن الفقيرة جداً.. جداً .. المهملة والمعدمة بدون ماء ولا كهرباء .. كــمنطقة ( أدجورد روود )، والتي يتراوح سعر الشقة الواحدة فيها ما بين 400 ألف جنيه إسترليني .. و 850 ألف جنيه إسترليني ... يا حرام ؟؟؟.

أما القصر المنيف الذي اشتراه طالب اللجوء في لندن سابقاً وصاحب الكشك لاحقاً في لندن قبل الاحتلال، وعضو لجنة النزاهة ورئيس كتلة أحرار الصدريين حالياً (بهاء الأعرجي) بمليوني دولار ؟، والذي قام ببيعه بعد عام بــ 10 مليون دولار .. نقلاً عنه شخصياً في لقاء مع عماد العبادي في برنامج سحور سياسي قبل شهر، هذا بالإضافة لما تناقلته الصحف الإماراتية قبل يومين عن شراء النائب في البرلمان العراقي العتيد ورئيس هيئة الأمن والدفاع في دولة القانون (حسن السنيد)، فيلا فخمة في دبي بالقرب من برج خليفة بملبغ (سبعة مليون ) دولار فقط ؟. ولهذا نطلب من العراقيين أن لا يبخسوا حق هذه العجوز الكربلائية .. ولا يصيبوها بعين الحسد، كما نرجو أن تكتب على باب هذه الفيلا وهذا الصرح الرائع عبارة .. ( الحسود لا يسود )، كي لا تحسدها المراجع والوكلاء والخطباء .. كالصافي والكربلائي والنواب الأشاوس كبهاوي وحسون السنيد وغيرهم من الساهرين على أمن وراحة ورفاهية المواطن العراقي .




التوقيع - فرسان المعالى

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 04:49 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم