استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > استراحة المنتدى


استراحة المنتدى حاب تغير جو حياك غير جو بالاستراحه

في ضيافة الجن (الجزء الاول)

بسم الله الرحمن الرحيم هاذي قصه جميله جدا حبيت انكم تستمتعو مثلي فيها وهي عدت اجزاء بس تخلصو هذا الجزء بنزل الباقي انشاء الله والي يفوت عالموضوع يقراء القصه كامله اوك يلا بسم الله نبدا البحث عن لقمة العيش من احد الأسباب التي أبعدت الناس عن مسقط رأسهم وخالد كذلك.. ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 26-12-2008, 01:32 AM
الصورة الرمزية ام عيسى
عضو نشط
ام عيسى غير متواجد حالياً
 




عدد التعليقات: 0 تعليق

Momfinal في ضيافة الجن (الجزء الاول)

بسم الله الرحمن الرحيم
هاذي قصه جميله جدا حبيت انكم تستمتعو مثلي فيها وهي عدت اجزاء بس تخلصو هذا الجزء بنزل الباقي ان شاء الله والي يفوت عالموضوع يقراء القصه كامله اوك يلا بسم الله نبدا

البحث عن لقمة العيش من احد الأسباب التي أبعدت الناس عن مسقط رأسهم وخالد كذلك..

هو شاب في مقتبل العمر يعمل حديثا في مدينة تبعد ما يقارب 300 كلم عن مسقط رأسه..
في كل عطله أسبوعية يعود إلى مسقط راسة ويقضي أياما بين أهله وأحبابه ثم يعود ليذوب في زحمة العمل..
هذا الاسبوع سيخرج من عمله متاخرا قليلا وذلك لإنجاز عمل إضافي ..
كل دقيقة يقضيها بين أهله كانت تعني له الكثير لذلك كان متكدرا من هذا التأخير..
هبط الظلام ولم ينهي عمله بعد.. فاتته فترة العصر بكل ما فيها من نشاط وحيوية وربما لن يصل إلا متاخرا يكون حينها الوقت قد ضاع...
ما أن أنهى خالد عمله حتى أنطلق راكضا.. وصل لسيارته واستقلها..
أطلق لها العنان في ذلك الطريق السريع عله يدرك بعضا مما فاته..
لم يمض كثيرا على غياب الشمس بيد ان رحلته ما زالت في بدايتها..
زاد إحساسه بالوحشية طول المسافه وغياب القمر وقلة السيارات...
وصل إلى نقطة يجب أن يهدي
فيها من سرعته قليلا فهي منطقة لقطة تفتيش عسكريه مهجوره وضعت أمامها بعض (المطبات) الاصطناعيه..
خفف من سرعته حتى إذا جاوز نقطة التفتيش بدا يزيد من سرعته تدريجيا..
أمامه وعلى الطريق لمح شيئا يتحرك.. ربما كان كلبا(اعزكم الله) أضاء خالد الانوار العاليه لسيارته ليتبين أن ما يتحرك ليس كلباولكن إنسان...
شخص يقطع الطريق من الجهة الأخرى..
نظر إلى الخلف من خلال مرآته ليعطي نفسه الوقت الكافي ليتوقف إن استدعى الامر لذلك.. كان هناك شاحنه كبيرة خلفه
لكنها على مسافه بعيده نوعا ما.. في الجهة المقابله كانت سيارة أخرى..
أضاءت السياره المقابله من أنوارها ما يعني أن صاحبها أيضا قد لا حظ ذلك الشخص الذي يعبر الطريق ببطء...
الغريب في الامر أن الشخص قصير جدا...
لا... لم يكن شخصا عادي بل كان طفلا بدء يهدئ خالد من سرعته... أما الطفل فما زال في طريق السيارة القادمه ويتحرك ببطء عبر الطفل الطريق المقابل وأصبح في طريق خالد مباشرا نظر خالد من خلال مرآته إلى الخلف ليجد أن الشاحنة قد إقتربت منه كثيرا..
أمام خالد عدة خيارات..
يستطيع أن ينحرف بسيارته ويخرج خارج الطريق إلى المنطقة الترابية حتى يتجاوز الطفل وأيضا يستطيع أن ينحرف قليلا باتجاه السيارات القادمه ويتجاوز الطفل بسلام..
المشكله أن الشاحنه خلف سيارة خالد قد تدهس الطفل فسائقها لا يعلم بما يحدث..
بسرعه قرر خالد!!!

لحظه!!!
لم يكن طفلا !! بل كانت طفله!!
فتاة صغيره... اقترب منها خالد بسيارته فلم تعرها أي إهتمام... استمر خالد في التخفيف من سرعته حتى إذا وازى الفتاة فتح باب سيارته وحملها من ذراعها بسرعه وهو يخرج إلى المنطقه الترابيه خارج الطريق وباب السياره ما زال مفتوحا مرت الشاحنه وسائقها يطلق أبواقها بشده موجها لخالد سيلا من الشتائم...
في نفس الوقت عبرت السياره المقابله وأبوقها تنطلق بقوه... تنفس خالد الصعداء بعد أن انقذ الطفله وأصبح هو أيضا في مأمن من حادث وشيك كاد أن يودي بحياتهما معا...
وضع خالد الفتاه في حضنه وهو في دهشه من أمرها...
لاحظ خالد أنها خفيفه بخفة ريشة.. ينظر إليها بإعجاب ودهشه.. فتاه صغيره في الثانيه والنصف أو الثالثه من عمرها.. كالقمر ترتدي جلبابا أبيض مائل إلى الحمره... شعرها كستنائي اللون ممتد على ظهرها بشكل جديله شعر خالد بجمالها وولوجها الى الروح دون عناء...
حاول أن ينظر إلى عينيها لكنها كانت تشيح بوجهها عنه...
لم تنظر الفتاه اليه ولم تبكي أيضا...
عيناها مفتوحتان تنظر إلى البعيد بهدوء عجيب..
لم يكن خالد ينظر إليها فقط بل كان يشعر بها غير الطفوله لا شي في ملامحها...
لا خوف... لا رعب.. لا ابتسامه.. ولا حتى تعجب ملامح جامده لكن جميله..
ولم يستطع خالد تحديد الغريب فيها.. ما يعرفه أنها أجمل طفله رآها يوما في حياته...براءة...
إين أهلها ؟!! وكيف وصلت إلى هنا؟؟!! هل تراهم من البدو الذين يعيشون في هذه المنطقه ؟!! وهل يتركون أطفالهم هائمين حول الخطر بهده الطريقه؟!!
تلفت خالد يمنه ويسرى لكنه لم يرى أحدا في إثر الفتاه..
قبلها خالد دون شعور منه فاغلقت عينيها..
رائحتها عبقة لست رائحة عطر أو طيب بل رائحة العشب الأخضر الندي..
قبلها بعمق فاستكانت.. قبلها ثانيه وثالثه فغطت وجهها بكفيها.. أسره جمالها وبهرته طفولتها...
هم خالد بسؤالها كيف وصلت إلى هذا المكان غير انه شعر بحركة غريبة.. شيء ما لفت انتباهه نظر الى النافذه البعيده عنه ليرى شخصا واقفا وقد الصق وجهه بزجاج النافذه.. كان ينظر إلى خالد باستجان وهو يقبل الطفله.. تحرك الشخص الى الخلف قليلا وهو ينظر إلى خالد بتوجس وكانت عيناه تتحركان بشكل غريب جدا...
تحركت الطفله ونظرت باتجاه الشخص..
سمعها خالد وكانها تهمس بكلمات..
جمد الشخص في مكانه حرك شفتيه بكلمات لم يسمعها خالد ابتعد قليلا عن النافذه ثم تحرك باتجاه مقدمة السيارة ليلتف ويقترب من نافذة خالد كان خالد يتابعه بنظراته حتى وصل أمام الباب ليتبين لخالد أنه فتا في حدود الثانيه عشرة من عمره...
التفتت الطفله إلى خالد.. نظرت الى عينيه مطولا..
عيناها بلون موج البحر الهاديء كأن زرقتهما تتماوج نقلت بصرها إلى الفتى الغريب والذي بدوره لم يتحدث مع خالد بل وجه كلامه إلى الطفله قائلا: ما الذي اتى بك إلى هنا؟!! طبعا لم تجب الطفله وكل ما استطاع خالد قوله كان بصوت خافت جدا..
قال:انتبهو عليها!!
حملها الفتى دون ان يعلق على كلام خالد وغادر من نفس الجهه التي حضر منها
وقبل أن يغيبهما الظلام نظرت الطفله إلى خالد ثم ابتسمت و أغلقت عينها ورمت برأسها على كتف الفتى..
سارا قليل ثم غابا في الظلام كل هذا وخالد واقف يراقب...
سؤال يسأله خالد لنفسه: إذا كانو يسكنون هذه الجه فما الذي اوصل طفله كهذه إلى الجهه الاخرى من الطريق السريع؟!!
كان خالد كالمدهوش لا يدري ما الذي يحدث.. لكنه يعرف ان رؤيته لهذه الطفله اشعرته براحه غريبة جدا..
وضع خالد راسه على مقود السيارة واغمض عينيه تنفس بعمق...
ما زال يجد رائحة الطفله رائحة جميله بحق...
فجأة شعر بطرقات على جوانب سيارته سيل من الحجاره تقذف باتجاهه فتح عينيه نظر حوله ليجد السكون يخيم والسكون فقط (خالد من الذين لا يخشون الظلام ولا ترهبهم أخبار الجن) ردد بينه وبين نفسه بخنق اطفال البدو!!
لماذا هذا الازعاج ساغادر قبل ان يحطمو السياره ادار مقود سيارته وانطلق متابعا رحلته.....


نهاية الجزء الاول (يتبع فما زال للقصه احداث)




التوقيع - ام عيسى

لبيك يا رسول الله لبيك
أتى بك الله والأرواح هالكة ** أحيا بك الله ما قد مات من حِكم

أتيتهم بالهدى من بعد ما ظَلموا ** وصلت حبلاً كان مقطوعاً من الرحمِ

تعفو عن السوء والإحسان تبذُلهُ ** وأنت بالخلقِ الفيّاض مُتسّم

تجودُ بالخير إذ وافاك سائلُهُ ** وأنت تُمسي قرين الجوع والعدمِ

والطير يأتيك يشكو غاشماً ويرى ** فيك العدالة كي تُنجيه من غشمِ

والجذع يأتيك يشكو حنيناً زاده فرقاً ** يروي لك الحب صدقاً جاد من صمم

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 2  
قديم 26-12-2008, 01:46 AM
موقوف
فدووو غير متواجد حالياً
 




عدد التعليقات: 0 تعليق

افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

قصه بمنتهى الروعه ---بس لاننتظر كثير بلييييييز





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 3  
قديم 26-12-2008, 01:49 AM
الصورة الرمزية Sarσσnh
عضو VIP
Sarσσnh غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

تسلمين ع القصه الروعه
يالله ننتظر الجزء الثاني :)





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 4  
قديم 26-12-2008, 05:08 PM
الصورة الرمزية ام عيسى
عضو نشط
ام عيسى غير متواجد حالياً
 




عدد التعليقات: 0 تعليق

افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فدووو
قصه بمنتهى الروعه ---بس لاننتظر كثير بلييييييز

ان شاء الله كل اسبوع بنزل جزء بس بدي ردودكم




رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 5  
قديم 28-12-2008, 12:12 AM
الصورة الرمزية ام عيسى
عضو نشط
ام عيسى غير متواجد حالياً
 




عدد التعليقات: 0 تعليق

افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

شكله القصه ما عجبت احد كثير صح بس راح انزل الاجزلء الباقيه عشان خاطر خواتي فدووو و الكحيله واي احد مر عالموضوع





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 6  
قديم 28-12-2008, 03:51 AM
الصورة الرمزية بنت الدوحه
تاجـر
بنت الدوحه غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 12 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

بسم الله الرحمن الرحيم

ام عيسى كملي :(




التوقيع - بنت الدوحه

تسالي

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 7  
قديم 03-01-2009, 02:02 AM
الصورة الرمزية بنت الدوحه
تاجـر
بنت الدوحه غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 12 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

ام عيسى ترى ننتظر :)





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 8  
قديم 02-12-2009, 09:24 PM
الصورة الرمزية عيون خياله
عضو نشط
عيون خياله غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

رووووووعه القصه !





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 9  
قديم 06-12-2009, 12:42 AM
الصورة الرمزية روعه الاحساس
مشرفه
روعه الاحساس غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

قصــــــه رووووووووووووووعه يسلمووووووووووو



التوقيع - روعه الاحساس

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 10  
قديم 06-12-2009, 10:26 AM
الصورة الرمزية ورد وشوك
مـؤسس
ورد وشوك غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 8 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: في ضيافة الجن (الجزء الاول)

انتظر الجزء الثاني متى ؟




التوقيع - ورد وشوك


ادعولي بالشفاء الله يجزاكم الخير

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: في ضيافة الجن (الجزء الاول)
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
بضاعة تاجر قطري .. الجزء الاول .. tajirqatari سوق المنتجات الاخرى 19 26-09-2008 10:23 PM


الساعة الآن 10:51 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم