استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > منتدى الشريعه


منتدى الشريعه للمواضيع الدينيه والفتاوى

كيف تسعد حياتك..وتقوي ذاتك..

كيف تكون أقوى؟ كيف تكون أسعد؟ كيف تقوى ذاتك؟ وتسعد حياتك؟ شريطة ألا يكون هذا على حساب آخرتك؟ كيف تعيش سعيداً بقوة إرادة؟ خاصة وأن كلنا يبحث عن السعادة وقوة الإرادة.... بالاستعانة بمحاضرة الأستاذ أشرف شاهين الخبير التربوي والمحاضر في التنمية البشرية نجيب على الاسئلة السابقة.... أهمية الإرادة الإرادة شرط ...

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 20-04-2008, 10:51 PM
عضو
قطــــــــــر غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي كيف تسعد حياتك..وتقوي ذاتك..

كيف تكون أقوى؟
كيف تكون أسعد؟
كيف تقوى ذاتك؟
وتسعد حياتك؟
شريطة ألا يكون هذا على حساب آخرتك؟

كيف تعيش سعيداً بقوة إرادة؟



خاصة وأن كلنا يبحث عن السعادة وقوة الإرادة....

بالاستعانة بمحاضرة الأستاذ أشرف شاهين الخبير التربوي والمحاضر في التنمية البشرية نجيب على الاسئلة السابقة....

أهمية الإرادة

الإرادة شرط أساسي كي تحقق وتطبق ما تعرف وتسعد به، فهناك حكمة تقول أن تعرف ولا تفعل فإنك لم تعرف بعد..... فالمهم أن تطبق ما تعرفه.

ولأهمية الإرادة أو الهمة تحدث عنها الصالحون كثيراً، فيقول أحدهم: همتك احفظها فإن الهمة مقدمة الأشياء، فمن صلحت له همته، وصدق فيها صلحت له ما وراء هذه الهمة من الأعمال.

فالإرادة هي البداية وهي ضمان الاستمرار، وهي القوة وهي ضمان النجاح، ومهما نسمع من محاضرات ومن كلمات تحرك الحجر وليس لدينا قوة الإرادة المحركة فهذا لن يصنع شيئاً.

وهنا يأتي السؤال : كيف نقوي إرادتنا؟

أولاً هناك مجموعة من المعاني لابد أن تترسخ:

1.مهما تكن إرادتك ضعيفة أو هزيلة أو عاجزة، إذا تدربها تقوي وتشتد، فالإرادة تتدرب وتقوى، مثل العضلة في الجسم، فأي عضلة لو اهملناها تضعف وتترهل، ولو تدربت تقوي.

2.كل إنسان منا بداخله كنوز من الطاقة والقدرة، نحن لا نقدر على إخراجها إلا عند اللحظات الحرجة، ومثال على هذا الرسول صلى الله عليه وسلم في غزوة الخندق صاح بأصحابه: من يأتيني بنبأ القوم ويكون رفيقي بالجنة، لم يجب أحد، ولم يتصد أحد للأمر، فكان الصحابة يرون الموقف غاية في الصعوبة، لكن الرسول عليه الصلاة والسلام يصدر أمراً فيقول: قم يا حذيفة، فيقوم حذيفة بالمهمة على أكمل وجه. فقد كان ينتظر من يطلقه ويخرجه، وهي نفس الكلمة التي نحتاجها "قم"

ماذا ننتظر؟ كان يتخيل الصحابي أنه لا يستطيع، ولكن الطاقة والقدرة موجودة بالداخل، فجميعنا يمتلك إرادة عالية جداً، والدليل على هذا الطالب الذي يسهر للصبح ليلة الامتحان لديه القدرة على السهر والمذاكرة ولكنها كامنة تنتظر لحظة تخرج فيها.

ثانياً: شعارات يجب أن تُرفع

وتعلق أمامنا ونرددها بيننا وبين أنفسنا باستمرار، وليكن منها:

إن الراحة حيث تعب الكرام أودع لكنها أوضع، وإن القعود حيث قام الكرام أسهل لكنه أسفل، أو قول: ما لزم أحد الدعة إلا ذل، وحب الهوينى يكسب الذل. ولو نظرنا للقرآن سنجد أنه من أوائل الآيات القرآنية : يأيها المزمل قم، وياأيها المدثر قم، وقد قالها الرسول صلى الله عليه ونسلم للصحابي حذيفة، ونحن بحاجة لأن نقولها لأنفسنا، فإلى متى سنظل نائمين، فالعمر كله 60 أو 70 سنة فقط.

ويمكن وضع أي شعار آخر يشعرك بالقوة، وبالتحفيز، وكلم نفسك باستمرار، ولتكن الشعارات محفزة لي عندما اتكاسل، فالشعارات ترفع الهمة والعزيمة.

وليكن أمامك دائماً أن أكبر مقوي للإرادة هو الأمل فالإنسان اليائس ليس لديه إرادة، وليس لديه أمل أن يفعل شيئاً.

فالأمل يقوي الإرادة، ويعطي قوة، ويعطي إرادة.

والآن كيف تقوي الأمل؟ هناك 3 أحاديث مؤكدة على قوة الأمل وأهميته، وكلها تحث على التحلي بالأمل:

الحديث الأول: حديث قدسي: أنا عند ظن عبدي بي فليظن عبدي بي ما شاء فإن ظن خيراً فله، وأن ظن شراً فله.

الحديث الثاني: أن الله حيي كريم يستحي من عبده أن يرفع إليه يديه ثم يرده صفراً خائبتين.

الحديث الثالث: إن الله رحيم كريم يستحي أن يرفع إليه يديه ثم لا يضع فيهما خيراً.
أما عن الجوانب العملية في تقوية الإرادة فهي على النحو التالي:

1.حدد ثوابتك وناضل في سبيلها: يقول عالم النفس جوزيف أن هناك 3 أشياء لها أهمية كبرى في تقوية الإرادة القوة الثبات والتوجيه، بمعنى أن أتعامل بقوة مع الأمر، والثبات بمعنى ألا اشتت نفسي في أكثر من شيء، والتوجيه بمعنى أن أوجه إرادتي نحو هذه الأعمال.

وعلى تحديد الثوابت التي أناضل في سبيلها، وأضع بها قائمة سواء دنيوية أو دينية، وهناك شروط ألا أبالغ في تقديرها، ولا تجعلها محل تفاوض أو مناقشة أو تردد والغ كل ما يتعلق بهذا من خلال معرفة قيمتها والتذكر الدائم لها والقول أني سأحافظ على الفعل لأحقق نتائجه الإيجابية ولأحقق الهدف منه.

2.لابد من تذكير نفسك بثمرات الفعل الذي تقوم به.
3.ابدأ فوراً: ولا تنتظر التسويف فالرسول صلى الله عليه وسلم نهى عن التسويف، واعلم عن العمل الصعب هم نفس العمل السهل الذي لم تقم به في الوقت المناسب.

استراتيجيات التنفيذ

1.مبكراً قليلاً:

العمل الذي تقوم به ابدأ به مبكراً قليلاً، وليكن قبل الموعد بربع ساعة، فأحد مشاهير رجال الأعمال عند سؤاله عن سبب نجاحه أجاب أنه يذهب لعمله مبكراً 15 دقيقة مبكراً.

2.أكثر قليلاً: مسألة تعود أن تزيد من الوقت الذي تستغرقه في فعل الشيء، فإذا اعتدت على ساعة قراءة اجعلها ساعة وربع حتى ساعة ونصف، فهذه استراتيجية غير عادية، فتشعرك أنه لديك القدرة على فعل أكثر، لو كنت تصلي الفرض فقط صلي السنن أيضاً.

3.اصبر قليلاً: أولا عند بداية العمل وعند التكاسل، وعند نهاية العمل.

وهذه الاستراتجيات الثلاثة مؤكدة ومعمول بها وبالتجارب وتزيد الإنتاجية.



ولتقوية الإرادة ننصحك أن تقوم بالخطوات التالية:

1.افعل ما لا يتوقعه غيرك : أو حتى ما لا تتوقعه من نفسك، فحين سُئل مؤسس شبكة cnn العالمية عن أسعد لحظة في حياته أجاب أنها عندما يقول الناس أن موضوعاً ما سيفشل وأثبت لهم العكس، وهنا المطلوب منك أن تفاجئ نفسك بأشياء عمرك ما عملتها.

2.يوم لا يقدر عليه غيرك: اختر يوماً ضع فيه خطة ومنهجاً لا أحد في المنطقة التي تعيش فيها، أعمال لا أحد يقوم بها غيرك، ولا أحد يفعل مثله، على المستوى الديني والدنيوي. هذا اليوم يعطي الإحساس بالتفوق والإرادة والثقة، وهي استراتيجية جديدة، يمكن تخصيص يوم ثابت كل شهر لزيادة العزيمة والهمة.

3.ارفع رأسك : فزمن القعود وضعف الهمة انتهى، فلا تنظر لمن يسخر منك، فمهما ما كان ما تفعله بسيطاً أو مثيراً للاستنكار في البداية سيبدأ في جلب الأنظار فيما بعد، ويصبح قانوناُ لدي الآخرين الذين اتبعوك فيما تفعل، فطالما إرادتك قوية وحددت ثوابتك، فلا تخف ولا تتراجع، فالمشكلة الآن أنه أصبحت من المعيب أن نجد إنساناً ما يقوم بما يجب عليه أن يقوم به مثل أن طالباً ذاكر، فلابد أن يكون الملتزم هنا رافعاً رأسه متمسكاً بدينه وبرأيه وبشخصيته، فارفعوا رؤوسكم واضربوا الأرض بأقدامكم لا يثبطنكم أي ضعيف، وأنتم الأعلون، وأنت لديك إرادة وأنت المتصل بالله وعندك حلم وطموح وهدف، فالحق قوي في ذاته.

4.انتصر في التحديات الصغيرة:مثل أن تضبط المنبه بجوارك وأنت نائم، أن تستيقظ عليه من النوم هذا تحدي صغير عليك أن تجتازه، أو أن تلقي السلام علي من تعرف ومن لا تعرف، أو عند بدايات الأعمال.

5.وفر لنفسك بيئة تقوي إرادتك: مثل كتاب تقرأه ندوة تحضرها، بوستر تضعه أمام عينيك يحوي شعاراً تحبه يقوي عزيمتك، صديق جيد، شخص تتواصل معه باستمرار، والتواجد في أماكن معينة مثل المكتبات، والمساجد، واحذر فالبيئة السيئة تضعف الإرادة.

6.احرم نفسك من شيء: قال عالم نفس شهير احرم نفسك من شيء كمالياً لا ضرر من تركه. مثال شرب شاي بعد الأكل فالغرض منه أن نملك زمام أنفسنا.

ونفس المعنى موجود في تراثنا الإسلامي فالخليفة عمر بن الخطاب رضي الله عنه كان يمر في السوق فوجد أن الصحابة يستدين وعرف أنه يستدين ليشتري تيناً، فلما سأل لمَ: قال الرجل أن نفسه ذهبت إليه فضربه الخليفة قائلا مستنكراً: اوكلماً دعتك نفسك لشيء فعلته؟ ضارباً مثلاً في عدم اتيان النفس ملذاتها حينما تطلب.

7.لا تقبل التوسط : لا تقبل التوسط حتى لو كان كل الناس متوسطين، فالإرادة ترسم على قدر الطموح، فارم سهمك نحو السماء لأنه حتى لو لم يدركها سيقع بين النجوم.

8.سجل إنجازاتك: في أجندة أو كشكول، ضع فيها الثوابت التي تم تحديدها، وتابع من خلاله في نهاية كل يوم أو أسبوع ما حققته، فالإحساس بالإنجاز يرفع الهمة، وضع في الكشكول أيضاً الشعارات التي تريد وضعها في حياتك لرفع همتك وتقوية إرادتك.





التعديل الأخير تم بواسطة smart member ; 20-04-2008 الساعة 11:58 PM.
  رقم المشاركة : 2  
قديم 21-04-2008, 12:00 AM
عضو فعال جداً
smart member غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: كيف تسعد حياتك..وتقوي ذاتك..

يعطيك العافيه اخوي قطـــــر على الموضوع المميز والمفيد تقبل مروري ولاتحرمنا اخوي من مواضيعك الجمييله .
تحياتي لك اخوك عضو ذكي




التوقيع - smart member

  رقم المشاركة : 3  
قديم 22-04-2008, 12:27 AM
الصورة الرمزية بـــري حـــالـــي
عضو فعال
بـــري حـــالـــي غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: كيف تسعد حياتك..وتقوي ذاتك..

ربي يعطيك العاااافيه على الموضوع

ولاهنت على لاختيار المميز

وفي انتظار جديدك

تحياتي




التوقيع - بـــري حـــالـــي

  رقم المشاركة : 4  
قديم 22-04-2008, 01:00 AM
ادارة المنتدى
ارستقراطي غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: كيف تسعد حياتك..وتقوي ذاتك..

الف شكر لك اخوي قطر على الموضوع

وكلنا بحاجه الى تقوية ارادتنا ولو اتبعنا هذا المنهج باذن الله سنصل الى النتيجه المرجوه

تحياتي




التوقيع - ارستقراطي
اللهم انت ربي لا اله الا انت خلقتني وانا عبدك وانا على عهدك ووعدك ما استطعت اعوذ بك من شر ماصنعت وابوء لك بنعمتك علي وابوء بذنبي فاغفرلي فانه لا يغفر الذنوب الا انت

  رقم المشاركة : 5  
قديم 22-04-2008, 05:24 PM
الصورة الرمزية أنوسة
عضو نشط
أنوسة غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: كيف تسعد حياتك..وتقوي ذاتك..

ماشاء الله تبارك الرحمن ، شهالموضوع القوي؟ الصراحة موضوع يرفع الهمة فععععععععلا الله يجزاك الجنة أخوي ويجعل كل كلمة بميزان حسناتك يااااارب





  رقم المشاركة : 6  
قديم 22-04-2008, 11:00 PM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: كيف تسعد حياتك..وتقوي ذاتك..

الله يجزاك ووالدينك الجنه موضوع اكثر من رائع

تحياتي لك وتقبل خالص الشكر والتقدير





موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: كيف تسعد حياتك..وتقوي ذاتك..
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
غيّري حياتك ! قطــــــــــر منتدى الشريعه 6 26-04-2008 12:50 PM
ماهي أصعب كلمة تقولها في حياتك؟؟؟؟؟؟؟؟؟ الدرع المنتدى العام 25 30-03-2008 02:36 PM
هل وجدت في حياتك من يفهمك؟ اللورد المنتدى العام 5 01-02-2008 04:55 PM
جدد حياتك ساره المنتدى العام 8 21-01-2008 11:41 PM


الساعة الآن 09:02 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم