استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > منتدى الشريعه


منتدى الشريعه للمواضيع الدينيه والفتاوى

الاستخارة تجلب الخير

من المعلوم أن الغيب لا يعلمه إلا الله تعالى ، وأن العبد لا يدري على وجه اليقين عواقب الأمور ؛ فقد يظن العبد أن ما هو مقدم عليه فيه الخير وتأتي النتائج على خلاف ما توقع كما قد يحدث العكس.من أجل هذا كان حريا بالعبد عند إقدامه على أمر من ...

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 08-05-2008, 02:51 PM
عضو
قطــــــــــر غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي الاستخارة تجلب الخير

من المعلوم أن الغيب لا يعلمه إلا الله تعالى ، وأن العبد لا يدري على وجه اليقين عواقب الأمور ؛ فقد يظن العبد أن ما هو مقدم عليه فيه الخير وتأتي النتائج على خلاف ما توقع كما قد يحدث العكس.من أجل هذا كان حريا بالعبد عند إقدامه على أمر من الأمور المباحة أن يتفكر وأن يستخير الله تعالى ويستشير من يثق برأيه وخبرته وأمانته

(( فما خاب من استخار الخالق واستشار المخلوق ))


وقد روى جابر رضي الله عنه قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يُعلمنا الاستخارة في الأمور كلها، كما يعلمنا السورة من القرآن يقول:

"إذا همَّ أحدكم بالأمر فليركع ركعتين من غير الفريضة ثم ليقل

: اللهم إني أستخيرك بعلمك وأستقدرك بقدرتك وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علام الغيوب. اللهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر – يسمي حاجته – خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، أو قال: عاجل أمري وآجله، فاقدره لي ويسره لي ثم بارك لي فيه، وإن كنت تعلم أن هذا الأمر شرٌ لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، أو قال: عاجل أمري وآجله؛ فاصرفه عني واصرفني عنه، واقدر لي الخير حيث كان، ثم ارضني به".قال: "ويسمي حاجته" أي يسمي حاجته عند قوله: "اللهم إن كان هذا الأمر" [رواه البخاري].

وهذا دليل على العموم، وأن المرء لا يحتقر أمرًا لصغره وعدم الاهتمام به، فيترك الاستخارة فيه، فرُب أمر يُستخف به يكون في الإقدام عليه ضرر عظيم أو في تركه.

فيُسن لمن أراد أمرًا من الأمور المباحة والتبس عليه وجه الخير فيه أن يصلي ركعتين من غير الفريضة، ولو كانتا من السنن الراتبة أو تحية المسجد في أي وقت من الليل أو النهار، يقرأ فيها بما شاء بعد الفاتحة ثم يحمد الله ويُصلي على نبيه صلى الله عليه وسلم، ثم يدعو بهذا الدعاء الذي رواه البخاري. والأولى أن يكون بعد التشهد وقبل التسليمتين، فإن لم يفعل دعا بدعاء الاستخارة بعد التسليمتين.

والاستخارة دليل على تعلق القلب بالله في سائر أحواله والرضا بما قسم الله، وهي من أسباب السعادة في الدنيا والآخرة، وفيها تعظيم لله وثناء عليه وامتثال للسُّنة المطهرة وتحصيل لبركتها، وفيها دليل على ثقة الإنسان في ربه ووسيلة للقرب منه.

والمستخير لا يخيب مسعاه وإنما يُمنح الخيرة ويبعد عن الندم. فاللهم وفقنا لهداك، واجعل عملنا في رضاك، وآخر دعوانا أنِ الحمد لله رب العالمين.






  رقم المشاركة : 2  
قديم 08-05-2008, 08:10 PM
الصورة الرمزية كلي وفى
عضو نشط
كلي وفى غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: الاستخارة تجلب الخير

جزاك الله خير اخوي قطـــر على الموضوع

تقبل مروري




التوقيع - كلي وفى

  رقم المشاركة : 3  
قديم 08-05-2008, 08:36 PM
عضو فعال جداً
smart member غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: الاستخارة تجلب الخير

جزاك الله كل الخير اخوي قطــــر على الموضوع الجميييل وهو عن الاستخاره يجب ان نفعل كما كان يفعل سيدنا محمد صلاة ربي وسلامه عليه لانه كان اي شي يسويه لازم يستخير الله فيجب علينا ان نستخير رب السموات والارض لانه اعلم منا وتقبل مروري اخوي قطر وجعلها الله في ميزاان حسنااتك




التوقيع - smart member

  رقم المشاركة : 4  
قديم 10-05-2008, 01:36 PM
الصورة الرمزية mazyooonah
عضو VIP
mazyooonah غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: الاستخارة تجلب الخير

جزاك الله خير أخوي قطر




  رقم المشاركة : 5  
قديم 10-05-2008, 09:25 PM
الصورة الرمزية آل بوعينين
مـؤسس
آل بوعينين غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: الاستخارة تجلب الخير

جزاك الله خير موضوع جميل ويعطيك العافيه عليه

وما خاب من استشار الخالق




التوقيع - آل بوعينين
يا راكب اللي بعيد الخد يطونــــه -- بواطنٍ من ضرايب جيش بن ثاني

من الثميلـه لدار الشوق يلفنــــه -- لا روحن بالوصايف جول غزلاني

تكفون يأهل النضا سـجوا عليهنه -- سجوا ولجوا وصيور العمـر فاني

لابد من خامةٍ بيضا على السنـــه -- والموت من قبلنـا ماعاف راكاني

  رقم المشاركة : 6  
قديم 11-05-2008, 04:48 AM
الصورة الرمزية ..:: الدانـــه ::..
عضو فعال
..:: الدانـــه ::.. غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: الاستخارة تجلب الخير

نصيحه ما في أفضل من الإستخاره

و الله يجزيك خير أخوي قطر

ويجعله لك في ميزان حسناتك يارب




التوقيع - ..:: الدانـــه ::..
كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان

(( سبحان الله وبحمده،، سبحان الله العظيم ))

  رقم المشاركة : 7  
قديم 11-05-2008, 08:28 AM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: الاستخارة تجلب الخير

بارك الله في اخوي قطر على ما تفضلت به وجعله الله في ميوازين حسناتك لتوضيحك فضل دعاء الاستخاره وكيفيته.

جعله والدينك الجنه





  رقم المشاركة : 8  
قديم 12-05-2008, 12:32 AM
الصورة الرمزية نعومي الناعمه
عضو نشط
نعومي الناعمه غير متواجد حالياً
 



عدد التعليقات: 0 تعليق

افتراضي رد: الاستخارة تجلب الخير

جزاك الله الف خير





موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: الاستخارة تجلب الخير
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مـــــــــــــــــــــــــــــاء الخير خواتي اسف العين مليانه سوق المكياج 5 25-05-2008 01:21 AM
مساء الخير الوليد منتدى التهاني والترحيب 12 04-04-2008 08:40 PM
راح زمن الخير ؟؟؟؟ أدخلوا وبتعرفون !!!! الشرس المنتدى العام 10 20-03-2008 12:52 AM


الساعة الآن 05:21 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم