استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > استراحة المنتدى > الاخبار الرياضيه


الاخبار الرياضيه أخبار جميع الأندية والفرق العربية والعالمية والبطولات الدوليه

ليفربول يستعيد توازنه على حساب مانشستر

تنفس ليفربول الصعداء بعدما حسم موقعة الشمال مع ضيفه مانشستر يونايتد حامل اللقب في المواسم الثلاثة الأخيرة بالفوز عليه 2-صفر اليوم الأحد على ملعب "انفيلد" في المرحلة العاشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم. ويدين ليفربول بفوزه السادس إلى فرناندو توريس الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة 65 ليمهد الطريق أمام ...

 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 26-10-2009, 10:57 AM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي ليفربول يستعيد توازنه على حساب مانشستر

تنفس ليفربول الصعداء بعدما حسم موقعة الشمال مع ضيفه مانشستر يونايتد حامل اللقب في المواسم الثلاثة الأخيرة بالفوز عليه 2-صفر اليوم الأحد على ملعب "انفيلد" في المرحلة العاشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

ويدين ليفربول بفوزه السادس إلى فرناندو توريس الذي سجل الهدف الأول في الدقيقة 65 ليمهد الطريق أمام فريقه من أجل حسم المواجهة وإضافة الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع عبر الفرنسي البديل دافيد نغوغ.

وخفف هذا الفوز الثمين جداً الضغط على المدرب الإسباني رافايل بينيتيز الذي يواجه حملة من الانتقادات بعدما مني فريق "الحمر" في منتصف الأسبوع الحالي بهزيمته الرابعة على التوالي عندما سقط أمام ليون الفرنسي 1-2 في مسابقة دوري أبطال أوروبا، وهو أمر لم يعرفه ليفربول منذ أكثر من 22 عاماً.

واحتشد خارج "انفيلد" المئات من جماهير ليفربول في تظاهرة احتجاجية ضد مالكي النادي الأميركيين جورج جيليت وتوم هيكس بسبب نتائج الفريق ومعاناته من مشاكل مالية نتيجة الديون التي تراكمت عليه نتيجة فوائد خدمة القروض التي لجأ إليها الأميركيان من اجل شراء النادي.

وجدد ليفربول الذي كان الموسم الماضي قاب قوسين أو أدنى من الظفر بلقبه الأول منذ 1990، فوزه على مانشستر بعد أن كان تغلب عليه 4-1 في آخر مواجهة بينهما الموسم الماضي وكانت حينها على ملعب "اولدترافورد"، وصعد من المركز الثامن إلى المركز الخامس مؤقتاً بانتظار مباراة مانشستر سيتي وفولهام.

وقدم ليفربول خدمة إلى تشلسي الذي حافظ على الصدارة بعد أن تربع عليها أمس مؤقتاً بفوزه على ضيفه بلاكبيرن 5-صفر، فيما تراجع مانشستر يونايتد إلى المركز الثاني.

الشوط الأول

بدأ بينيتيز المباراة بإشراك توريس والمدافع غلين جونسون منذ البداية بعد شفائهما من الإصابة، فيما غاب القائد ستيفن جيرارد بسبب تجدد الإصابة في حالبيه.

وفي المقابل، شارك المهاجم واين روني مع مانشستر منذ البداية بعد أن كان يحوم الشك حوله، وهو لعب في خط المقدمة إلى جانب البلغاري ديميتار برباتوف.

وكانت البداية سريعة من قبل الطرفين، ونجح روني في الوصول إلى الشباك في الدقيقة الثالثة لكن الحكم اندريه مارينر الغى الهدف بداعي التسلل.



وجاء رد ليفربول بفرصة مزدوجة بدأها البرازيلي فابيو اوريليو من ركلة حرة رائعة صدها الحارس الهولندي ادوين فان در سار ببراعة لتسقط الكرة أمام مواطن الأخير ديرك كوييت المتواجد على الجهة اليمنى فحاول أن يضعها في الشباك لكنه اصطدم بتألق مواطنه العملاق (16).

وواصل فريق "الحمر" اندفاعه وحصل على فرصة أخرى لكوييت الذي توغل في الجهة اليمنى بعد تمريرة بينية من البرازيلي لوكاس ليفا، وسدد الكرة بجانب القائم الأيمن (18).

ثم هدأت وتيرة اللعب وغابت الفرص عن المرميين مع أفضلية ميدانية واضحة لفريق "الشياطين الحمر"، حتى الدقيقة 36 عندما كاد ليفربول يخطف هدف الفوز من هجمة مرتدة وصلت على أثرها الكرة إلى يوسي بنعيون المتوغل على الجهة اليمنى فعكسها عرضية إلى القائم البعيد حيث اوريليو الذي حولها برأسه لكن فان در سار كان له بالمرصاد.

الشوط الثاني

وجاءت بداية الشوط الثاني مماثلة للأول، إذ فرض ليفربول سيطرته وضغط على مرمى ضيفه دون أن يهدد فان در سار بشكل فعلي لتكسر هجماته أمام أقدام ورؤوس المدافعين، حتى الدقيقة 65 عندما نجح "ال نينو" توريس في وضع "الحمر" في المقدمة اثر هجمة مرتدة منسقة بدأها كوييت الذي مرر الكرة إلى بنعيون فلعبها بدوره بينية متقنة إلى لاعب اتلتيكو مدريد السابق فتفوق الأخير على ريو فرديناند قبل أن يطلقها صاروخية في سقف شباك فان در سار.

وحاول مدرب مانشستر يونايتد الاسكتلندي اليكس فيرغوسون أن يتدارك الموقف فزج بلاعب ليفربول السابق مايكل اوين بدلاً من برباتوف وسط صافرات استهجان جماهير "انفيلد"، وبالبرتغالي لويس ناني بدلاً من بول سكولز (74).

في المقابل، أخرج بينيتيز مواطنه توريس وأدخل الفرنسي دافيد نغوغ (81) بهدف تعزيز الدفاع تخوفاً من أي هدف قاتل لمانشستر، وكاد الهدف يأتي بعد دقيقتين فقط لكن الحظ عاند الاوكوادوري انطونيو فالنسيا الذي ارتدت تسديدته الصاروخية من العارضة.



وحافظ مدافع مانشستر الصربي نيمانيا فيديتش على تقليده في مواجهة ليفربول، وطرد للمرة الثالثة على التوالي بعدما حصل على إنذار ثان لإعاقته كوييت (90)، ثم لحق به لاعب وسط ليفربول الأرجنتيني خافيير ماسكيرانو بعد ارتكابه خطأً قاسياً على فان در سار خارج منطقة الضيف.

وفي الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع سجل نغوغ الهدف الثاني بعدما انفرد بفان در سار مستغلا ً اندفاع لاعبي مانشستر إلى الأمام بهدف التعويض.

ارسنال يفرّط بالفوز



وعلى ملعب "ابتون بارك"، فرط ارسنال بفوزه الخامس على التوالي بعدما تقدم على مضيفه وجاره الجريح وست هام بهدفين نظيفين قبل أن يكتفي بالتعادل 2-2، ليفرط بفرصة تضييق الخناق على تشلسي ومانشستر يونايتد خصوصاً أنه يملك مباراة مؤجلة.

وافتتح ارسنال التسجيل باكراً عبر الهولندي روبن فان بيرسي الذي استفاد من خطأ الحارس روبرت غرين الذي فشل في اعتراض عرضية الفرنسي باكاري سانيا ليضع الكرة بسهولة تامة داخل الشباك (16).

وأضاف فريق المدرب الفرنسي ارسين فينغر الهدف الثاني في الدقيقة 37 عبر المدافع الفرنسي وليام غالاس الذي ارتقى لركلة ركنية نفذها فان بيرسي من الجهة اليسرى ووضعها برأسه داخل الشباك.

وعندما اعتقد الجميع أن ارسنال حسم اللقاء عاد وست هام في الشوط الثاني من بعيد وقلص الفارق عبر كارلتون كول الذي تابع ركلة حرة صاروخية من زميله الإيطالي اليساندرو ديامانتي الذي ارتدت تسديدته من مواطنه الحارس فيتو مانوني (74).

وانطلقت المباراة من نقطة الصفر في الدقيقة 80 عندما احتسب الحكم كريس فوي ركلة جزاء لصاحب الأرض بعد خطأ من الكاميروني الكسندر سونغ ضد كارلتون كول فانبرى لها ديامانتي بنجاح.

وتعرض وست هام لضربة في أوج اندفاعه عندما رفع الحكم الإنذار الثاني في وجه سكوت باركر ليترك زملائه قبل خمس دقائق من النهاية.

ورفع ارسنال رصيده إلى 19 نقطة في المركز الثالث بفارق الأهداف عن جاره توتنهام الرابع، و5 نقاط عن تشلسي المتصدر.

ولم يفلح مانشستر سيتي في التغلب على ضيفه فولهام ، لتنتهي المواجهة بينهما بالتعادل 2-2.

سجل ليسكوت ( 53) وبيتروف (60) لمانشستر سيتي وداف (62) وديمبسي (68) هدفي فولهام.

بولتون يهزم ايفرتون

ووجه بولتون الجريح ضربة أخرى لضيفه ايفرتون وتغلب عليه بثلاثة أهداف للكوري الجنوبي تشانغ-يونغ لي (16) وغاري كاهيل (27) والكرواتي ايفان كلاسنيتش (86)، مقابل هدفين للفرنسي لويس ساها (32) والبلجيكي مروان فيلايني (55).

وكان ايفرتون الذي مني اليوم بهزيمته الرابعة، تلقى الخميس الماضي خسارة مذلة أمام بنفيكا البرتغالي قوامها خمسة أهداف نظيفة في الجولة الثالثة من مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ".

ترتيب فرق الصدارة:

1- تشلسي 24 نقطة من 10 مباريات
2- مانشستر يونايتد 22 من 10
3- ارسنال 19 من 9
4- توتنهام 19 من 10
5- ليفربول 18 من 10





 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:24 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم