استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > استراحة المنتدى > الاخبار الرياضيه


الاخبار الرياضيه أخبار جميع الأندية والفرق العربية والعالمية والبطولات الدوليه

الخليفي يعد بتغطية مميزة لمباراة البرازيل وإنكلترا

في مؤتمر صحفي عقد يوم الأحد بمقر اللجنة الأولمبية القطرية في الدوحة، أكد السيد ناصر بن غانم الخليفي مدير عام قنوات الجزيرة الرياضية أن المواجهة المرتقبة في العاصمة القطرية الدوحة بين منتخبي البرازيل وإنكلترا تعتبر حدثاً عالمياً فريداً بكل معنى الكلمة سيبقى لفترة طويلة في ذاكرة عشاق كرة القدم في ...

 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 26-10-2009, 10:58 AM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي الخليفي يعد بتغطية مميزة لمباراة البرازيل وإنكلترا

في مؤتمر صحفي عقد يوم الأحد بمقر اللجنة الأولمبية القطرية في الدوحة، أكد السيد ناصر بن غانم الخليفي مدير عام قنوات الجزيرة الرياضية أن المواجهة المرتقبة في العاصمة القطرية الدوحة بين منتخبي البرازيل وإنكلترا تعتبر حدثاً عالمياً فريداً بكل معنى الكلمة سيبقى لفترة طويلة في ذاكرة عشاق كرة القدم في جميع أنحاء العالم.

وستقام المباراة التي تنظمها قنوات الجزيرة الرياضية بمناسبة مرور ست سنوات على تأسيسها على ملعب إستاد خليفة في الرابع عشر من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل.

وصرح الخليفي أن قنوات الجزيرة الرياضية ستقوم بنقل المباراة المرتقبة بشكل متميز يليق بالحدث العالمي، وذلك في إطار ما تقوم به القناة حالياً من تغطية على أعلى مستوى لأبرز البطولات الرياضية في العالم من أجل إرضاء أذواق المشاهدين المختلفة من المحيط إلى الخليج، سواء كانت أهم بطولات ومباريات كرة القدم في القارات الستة أو الرياضات الجماعية والفردية التي يساهم نقلها بشكل كبير في إثراء الثقافة الرياضية للمشاهدين في المنطقة.

وأوضح الخليفي أن قنوات الجزيرة الرياضية ستقوم بنقل المباراة عبر القناة المفتوحة مصحوبة بأستوديو تحليلي وتعليق باللغة العربية، بينما سيتم نقلها عبر قناة الجزيرة الرياضية +3 مصحوبة بأستوديو تحليلي وتعليق باللغة الإنكليزية، كما أن هناك العديد من المفاجآت التي سيعلن عنها مع اقتراب موعد المباراة.

وستباع تذاكر المباراة في المجمعات التجارية الكبرى بالعاصمة القطرية الدوحة، كما أن شراءها سيكون متاح عبر الموقع الإلكتروني للقناة الذي سيقدم تغطية للحدث باللغتين العربية والإنكليزية، وهو ما سيسهل على الجماهير خارج قطر عملية الحصول عليها، مشيراً إلى أن أسعار التذاكر ستبدأ من 100 ريال قطري للدرجة الثالثة و150 ريال للدرجة الثانية و500 ريال للدرجة الأولى حتى تصل إلى 700 ريال في المقصورة الرئيسية.

وأوضح الخليفي أن دولة قطر أبهرت العالم في الماضي القريب من خلال تنظيمها الناجح لأهم الأحداث الرياضية القارية والعالمية مثل دورة الألعاب الآسيوية (2006) وبطولات التنس والغولف وغيرها من الرياضات المختلفة، وذلك لما تمتلكه من بنية تحتية قوية ومنشآت رياضية على أعلى مستوى، بالإضافة إلى أفضل الإمكانات المادية والبشرية.

وأضاف أن تنظيم المواجهة القادمة بين عملاقي كرة القدم البرازيل وإنكلترا هو مواصلة للنجاحات والإنجازات السابقة والتي ستتواصل بالتأكيد خلال الأعوام القادمة مع تنظيم بطولات كبيرة مثل كأس أمم آسيا ودورة الألعاب العربية في عام 2011، بالإضافة إلى السعي للحصول على حقوق تنظيم الحدث الكروي الأكبر عالمياً "نهائيات كأس العالم 2022".

كما توقع أن يكون هناك حضور جماهيري مكثف من داخل قطر وخارجها في المدرجات لمشاهدة نجوم البرازيل وإنكلترا، بغض النظر عن إقامة بعض المباريات الهامة بتصفيات كأس العالم في نفس توقيت المباراة.

ووجه الخليفي الشكر إلى كافة الجهات التي تعاونت مع القناة من أجل تنظيم هذا الحدث العالمي، وهي الإتحاد القطري لكرة القدم ولجنة عرض ملف قطر لتنظيم كأس العالم 2022 وإدارة آسباير زون، بالإضافة إلى شركة كيو ميديا للدعاية والإعلان.

الإتحاد القطري مستعد

وفي نفس الإطار، وجه السيد سعود المهندي أمين السر العام للإتحاد القطري لكرة القدم الشكر لقناة الجزيرة الرياضية على الجهود التي بذلتها لتنظيم هذا الحدث العالمي في العاصمة القطرية الدوحة، مؤكداً أن الإتحاد قام باتخاذ كافة الاستعدادات من أجل الخروج بهذا الحدث بشكل مشرف يعكس التطور الهائل والقدرات التنظيمية المتميزة التي تملكها دولة قطر.

وأِشار المهندي إلى أن كل تذكرة سيخصص لها مقعد محدد برقم في المدرجات، وهو النظام المتبع في معظم الملاعب الأوروبية، مضيفاً أن ذلك سيوفر الكثير من الجهد على الجماهير.

وأضاف المهندي أن اللجنة المنظمة للمباراة قررت تطبيق تجربة مناطق المشجعين أو “Fan Zones، وهي الظاهرة التي شاهدناها تحقق نجاحاً هائلاً في نهائيات كأس العالم 2006 في ألمانيا ونهائيات كأس أمم أوروبا عام 2008 في النمسا وسويسرا، مشيراً إلى أن هناك ثلاث مناطق مشجعين سيكون لكل واحدة فيهم طابع خاص، فهناك قرية إنكليزية وأخرى برازيلية بالإضافة إلى قرية قطرية.

كما أن طاقم تحكيم المباراة سيكون قطري بالكامل يقوده الحكم الدولي عبد الرحمن عبده، وهو ما سيعود بالفائدة على التحكيم القطري بشكل عام

الخلصي: "المباراة ستكون احتفالية فريدة من نوعها"

من جهته، أكد السيد هشام الخلصي مدير البرامج بقنوات الجزيرة الرياضية أن يوم الرابع عشر من تشرين الثاني/نوفمبر سيكون احتفالية رياضية فريدة من نوعها يعيشها مشاهدي القناة لحظة بلحظة بدءاً من الساعة العاشرة صباحاً بتوقيت مكة المكرمة، عبر إستوديو سيتم إنشاءه على كورنيش الدوحة خصيصاً للحدث، بالإضافة إلى تواجد عدد كبير من المراسلين في الفنادق التي يقيم فيها اللاعبين ومناطق الجماهير “Fan Zones” ومنطقة آسباير زون.

كما أوضح الخلصي أن القناة ستقوم بتغطية وصول منتخبي البرازيل وإنكلترا إلى الدوحة وتدريباتهم خلال الأيام التي تسبق المباراة بحسب الحد الذي يسمح به مسؤولو كل فريق.

الجدير بالذكر أن مواجهة الدوحة بين البرازيل وإنكلترا والمقررة في الرابع عشر من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل ستكون أول مباراة تجمع بين المنتخبين على أرض عربية، كما أنها ستكون فقط رابع مباراة ودية تجمع بين الفريقين على أرض محايدة بعد أن التقيا من قبل في مدن مثل لوس أنجلوس وواشنطن (الولايات المتحدة الأمريكية)، والعاصمة الفرنسية باريس.





 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 06:02 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم