استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > سوق الاسهم > بورصة قطر


بورصة قطر لطرح المواضيع الاقتصاديه واخبار بورصة قطر والجديد بخصوصها

بروة و الديار القطريتان تطبقان مبادئ المباني الخضراء

أعلنت شركتا "بروة" العقارية و"الديار" القطرية للاستثمار العقاري عن تبنيهما للمنظومة القطرية لتقييم الاستدامة /كيوساس/ المعنية بتطبيق مبادئ المباني الخضراء في جميع مشاريعهما المستقبلية. جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده اليوم الدكتور يوسف الحر رئيس مجلس ادارة معهد بروة والديار القطرية للبحوث والمهندس محمد الهدفة الرئيس التنفيذي لشركة لوسيل، والمهندس ...

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 18-11-2009, 10:17 AM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي بروة و الديار القطريتان تطبقان مبادئ المباني الخضراء

أعلنت شركتا "بروة" العقارية و"الديار" القطرية للاستثمار العقاري عن تبنيهما للمنظومة القطرية لتقييم الاستدامة /كيوساس/ المعنية بتطبيق مبادئ المباني الخضراء في جميع مشاريعهما المستقبلية.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده اليوم الدكتور يوسف الحر رئيس مجلس ادارة معهد بروة والديار القطرية للبحوث والمهندس محمد الهدفة الرئيس التنفيذي لشركة لوسيل، والمهندس ماجد البدر نائب رئيس تطوير الأعمال في شركة بروة العقارية.

ونوه الدكتور يوسف الحر بأهمية اعتماد المنظومة القطرية لتقييم الاستدامة /كيوساس/ في المشاريع الانشائية في قطر على غرار بروة والديار القطرية، وذلك لتطابقها، مع بيئة قطر والمنطقة واحتياجاتها.

ودعا جميع الممارسين في صناعة العقار الى الاسراع في تدريب وتأهيل كوادرهم على المنظومة من خلال الالتحاق بورش العمل التي سيقدمها معهد بروة والديار القطرية للبحوث.

وأضاف أنه //كجزء من التزامنا برؤية قطر 2030 تتجاوب المنظومة القطرية مع قضايا ملحة كالحفاظ على الهوية العمرانية لقطر والمنطقة بشكل عام من جهة ، ومن جهة اخرى تعزز المنظومة الحلول المبتكرة للتعامل مع قضية شح الموارد المائية, وندرة المواد الخام الطبيعية عدا المصادر الهايدروكربونية، بالاضافة الى جملة كبيرة من الامور التي ترتبط بالبيئة//.

وفي عرض قدمه عن مميزات منظومة /كيوساس/ وأهدافها أوضح الدكتور يوسف الحر أنه بالنظر إلى أن النشاط العمراني له تأثيرات سلبية على البيئة والموارد الطبيعية ومسؤول عن استهلاك ما يقدر بـ 12 في المائة من إنتاج المياه على المستوى العالمي، واستهلاك ما يقارب 40 في المائة من حجم الطاقة المنتجة عالميا، ووقوفه وراء ما نسبته 11 في المائة من الانبعاثات الكربونية الضارة، وانطلاقاً من حقيقة أن دولة قطر لا توجد لديها مصادر طبيعية للمياه وتعتمد على المياه المنتجة عن طريق محطات التحلية التي تستخدم الطاقة الهايدروكربونية، ولكونها أكبر منتج للانبعاثات الكربونية بالنسبة لعدد السكان فإن اعتمادها نظم ومفاهيم المباني الخضراء سيقلل من هذه التأثيرات السلبية على الجوانب الاقتصادية الثقافية والاجتماعية وحتى البيئية.

وفيما أكد الدكتور يوسف الحر أن تأثيرات النشاط العمراني تتعدى مسألة الطاقة والمياه والكربون إلى البيئة كتلوث الهواء والمياه والأرض والتغير المناخي إلى الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والثقافية كصحة الإنسان، أوضح أهمية تبني هذه المنظومة من واقع أن الدراسات الحديثة تقول إننا لو طبقنا معايير الأبنية الخضراء نستطيع أن نوفر 40 في المائة من استهلاك المياه و30 في المائة من الطاقة المستهلكة بالإضافة إلى 30 في المائة خفضا في الانبعاثات الكربونية، ونوفر 50 إلى 75 في المائة من حجم النفايات المرسلة إلى المكبات وهي تحد حقيقي يواجه المجتمعات الحديثة ومنها المجتمع القطري.

وأوضح في استعراضه للتجارب الخليجية في شأن تطبيق الاستدامة أن هناك منظومات عالمية مطبقة منها المنظومة الأمريكية المطبقة في قطر والمنطقة ككل والبريطانية، مشيرا إلى منظومات (محاولات) تنبع من البيئة نفسها في أبوظبي وقانون لتطبيق المدينة الخضراء في دبي لكنها ليست منظومة متكاملة.

وبشأن المنظومة القطرية التي أعلنت بروة والديار اليوم تبنيهما لها أكد أن لها مزايا عديدة منها أنه تم تطويرها محليا وفقا لاحتياجات دولة قطر ومنطقة الخليج فأخذت بعين الاعتبار الطقس والعوامل الجوية والهوية وتمت دراسة أكثر من 40 منظومة عالمية وتم اختيار الأمثل منها من حيث التغطية والأساليب والأدوات.

وأوضح أنه إضافة لذلك فإنها تقيم في المباني كل ما يخص التخطيط العمراني لمشروع البناء كموقع البناء واستخدام الطاقة واستهلاك المياه، والمواد المستخدمة ونوعيتها ومدى مواءمتها للبيئة إجمالا والبيئة الداخلية للمبنى والقيمة الاقتصادية والثقافية للمبنى وما يتعلق بالتشغيل والإدارة، وهي إلى ذلك تعتمد معايير تقييم الأداء الموضوعية مما لا يترك مجالا للشخصانية والنظرة الفردية في تقييم الأمور وكذلك المرونة والتحكم.

و سئل الدكتور يوسف الحر عن تكلفة المباني الخضراء وما إذا كانت أكبر من تكلفة المباني العادية فقال إن تطبيق مفاهيم ونظم الأبنية الخضراء يوفر في بعض الأحيان من التكاليف الرأسمالية وحتى تكاليف الإنشاء، و قد توفر منظومة /كيوساس/ على المستثمر وعلى المطور من التكاليف وفي أحيان أخرى قد يزيد تطبيقها من التكاليف.

وقال إن الدراسات العالمية في هذا المجال تقدر أن الأبنية التي تطبق مفاهيم الأبنية الخضراء في التشييد سيكون عائدها الإيجاري أفضل وكذلك عائد البيع في حالة الاستثمار وفي حالة التشغيل (عمر المبنى) ، كما أن بيئة الحياة داخل المبنى ستكون أفضل من الأبنية التي لا تطبق تلك المفاهيم ، كما أشار الى أن الزيادة في التكلفة لا تتعدى 5 في المائة حسب تلك الدراسات.

وأشار الدكتور الحر إلى أن هناك اهتماما كبيرا من مختلف الجهات الرسمية في دولة قطر بهذه المنظومة وقال //نأمل ان تتخذ قرارات بشأنها//، وبشأن إلزامية البناء وفق هذه الرؤية قال إن الولايات المتحدة الأمريكية تلزم الأبنية الحكومية بها بينما في المنظومة البريطانية الإلزامية فيها مقتصرة على المباني التي تبنيها الدولة (المباني المخصصة لذوي الدخل المحدود).

وأكد بخصوص الشركات المحلية التي ليس لها امتداد عالمي أنها تحتاج إلى التأهيل وأن معهد بروة والديار للبحوث سيقوم بعمل دورات تدريبية تخصصية شاملة لكل المكاتب الاستشارية في دولة قطر وتمت مخاطبة كل هذه المكاتب للاستفادة وتأهيلهم للتعامل مع هذه المنظومة.

وقال إن //كيوساس هي المنظومة الوحيدة التي تقدم مثل هذا الدعم لشركات القطاع الخاص بهذه الطريقة//. وسئل عن الطريقة المثلى لتطبيق هذه المنظومة فأكد أنه يجب أن يكون ذلك على مراحل، ففي بريطانيا مثلا يتوقع في 2016 أن يتم تعميم أنظمة الأبنية الخضراء على كل الأبنية وحتى المملوكة منها بشكل خاص بالنظر إلى أن الطاقة عنصر مهم في تلك الدول التي ليست لديها مصادر كربونية.

وعن إمكانية تحويل الأبراج القائمة حاليا في الدوحة إلى أبنية صديقة للبيئة قال رئيس مجلس ادارة معهد بروة والديار القطرية للبحوث إن ذلك ممكن من الناحية النظرية لكن ستكون له تكاليف والأمر يرجع للمالك ومدى رغبته في خوض هذه التجربة وأكد أن معهد بروة والديار القطرية للبحوث على استعداد لتقديم كل المعلومات الاستشارية للراغبين.

وبشأن انعكاسات تطبيق المنظومة على المشهد الاقتصادي في دولة قطر توقع الدكتور يوسف الحر أن تساهم هذه المنظومة في خلق مشهد اقتصادي جديد أساسه توفير متطلبات المنظومة كالصناعات الخاصة بالمواد البديلة والصناعات الخاصة بالمواد المتجددة مثل الطاقة الشمسية، وخدمات جديدة كمعالجة النفايات وإعادة التدوير.

وردا على سؤال بشأن ما إذا كان يتوقع أن تكون الدوحة في عام 2020 مدينة أبنية خضراء أوضح أن الأمر يتعلق بعاملين أولهما الوعي بأهمية هذه الأنظمة والثاني هو //دعم هذه المنظومة /كيوساس/ بتشريعات قانونية تنقلها من حيز التنفيذ الاختياري إلى حيز آخر//.

من جانبه أشار المهندس محمد الهدفة، الرئيس التنفيذي لشركة لوسيل في تصريح له بعد اعلان الديار القطرية تبني "كيوساس" وتطبيق مبادئ الإستدامة إلى أن تبني شركة الديار القطرية لمنظومة /كيوساس/ يأتي في إطار حرصها على اخذ زمام المبادرة في مواكبة الاتجاهات العالمية الحديثة في مجال صناعة العقار //آخذين بعين الاعتبار قضية مواءمة تلك المبادرات لخصوصية بلدنا وتشريعاتنا المختلفة//.

ودعا المهندس الهدفة المكاتب الاستشارية، وخصوصا التى تولي اهتماما بتوفير خدماتها لمشاريع الديار القطرية المستقبلية، الى أن تسارع الى تدريب كوادرها على منظومة /كيوساس/ توازيا مع تبنينا للمنظومة وحرصا على تطبيق مبادئ المباني الخضراء.

وأوضح ردا على سؤال أنه تم اعتماد وتطبيق منظومة كيوساس في جميع مشاريع الديار القطرية داخليا كمرحلة أولى ومن ثم خارجياإيمانا من شركة الديار القطرية وشركة لوسيل للتطوير العقاري بأهمية /كيوساس/ لأن ذلك يحقق نظرة قطر نحو الاستدامة ورؤية قطر 2030 وسيتم تطبيق المنظومة في أول مشروع للديار وهو مشروع لوسيل حيث سيطلب إلى جميع الاستشاريين الراغبين في العمل في مشاريع لوسيل أن يكونوا مؤهلين من كيوساس للعمل وفق هذه المنظومة.

وأضاف أن تطبيق منظومة /كيوساس/ في لوسيل سيكون إلزاميا في جميع المباني السكنية والتجارية والترفيهية وبشكل تدريجي وحسب قدرة الاستشاريين على مواكبة /كيوساس/.

وفيما أشار المهندس ماجد البدر ممثل شركة بروة العقارية ورئيس تطوير المشاريع في قطر إلى أن تبني منظومة /كيوساس/ سيتيح لبروة تطبيقا متقدما وشاملا لمفهوم الاستدامة وتقديم نموذج عملي يحتذي به في بناء المباني الخضراء مع أخذ زمام المبادرة في معالجة قضايا إستراتيجية تتعلق بكفاءة الطاقة وتقليل انبعاثات الكربون والحد من الآثار البيئية للمباني وضمان بيئة حياة عالية الجودة لكل قاطني مشاريع بروة التجارية والاسكانية أوضح أن بروة ستقدم نموذجاً قطرياً يحتذى عبر تطوير مشاريعها بتوافق مع منظومة/ كيوساس/ التي تتوافق مع المعايير الدولية ودعا المكاتب الاستشارية الى تدريب كوادرها، على مبادئ منظومة /كيوساس/ تماشيا مع توجهات بروة نحو تطبيق مبادئ الاستدامة في جميع المشاريع المستقبلية.

وأوضح البدر أن تبني هذا النظام يعطي قيمة للمشاريع، وبروة العقارية يهمها خلق بيئة مثالية في جميع مشاريعها وقال إن توجهنا هو أن تكون جميع مشاريعنا العقارية تتبنى نظام المباني الخضراء.

مشيرا إلى أنه لا يمكن تطبيق /كيوساس/ على مشاريع بروة العقارية القائمة حاليا بل سيتم في المستقبلية منها. يشار إلى أن شركتي بروة العقارية والديار القطرية للاستثمار العقاري اول شركتين قطريتين تطبقان مبادئ المباني الخضراء المستدامة في قطر.

وكان معهد بروة والديار القطرية للبحوث أطلق المنظومة القطرية لتقييم الاستدامة /كيوساس/ كأول منظومة في الشرق الأوسط تعتمد على معايير الاداء الموضوعي لتقييم استدامة المباني في أبريل 2009.

وتم تطوير هذه المنظومة بالتعاون مع مركز /تي سي تشان / لمحاكاة المباني ودراسات الطاقة بجامعة بنسلفانيا بالولايات المتحدة الأمريكية، وتم تصنيفها كأول منظومة شاملة في الشرق الأوسط تعتمد على معايير الاداء الموضوعي لتقييم استدامة المباني.





موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: بروة و الديار القطريتان تطبقان مبادئ المباني الخضراء
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
دمج شركة بروة لإدارة العقارات وشركة بروة للفنادق والمنتجعات اللورد بورصة قطر 0 13-07-2009 01:25 PM
بروة تنفي خبر استثمار ((بروة الدولية)) مليار ريال في سويسرا اللورد بورصة قطر 0 13-07-2009 01:24 PM
بروة تعلن عن آخر مستجدات مشروع قرية بروة اللورد بورصة قطر 0 28-05-2009 02:04 PM
مجلس إدارة بروة يصادق على بيع حصاد بروة اللورد بورصة قطر 0 05-05-2009 12:32 PM


الساعة الآن 02:35 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم