استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > سوق الاسهم > بورصة قطر


بورصة قطر لطرح المواضيع الاقتصاديه واخبار بورصة قطر والجديد بخصوصها

مدير العام شركة السلام بنيان: الحديث عن قطار الاستحواذ سابق

لم تشأ شركة "السلام بنيان" العقارية أن ينتهي عام 2009 دون أن تلقي حجراً يحرك الركود الذي أصاب القطاع العقاري طوال العام، حيث أعلنت عن اقتراح للاستحواذ عليها من السلام العالمية. عرض الاستحواذ الذي تقدمت به "السلام بنيان" أشعل التساؤلات في السوق العقاري حول هذه الخطوة، فبعض المراقبين رأى ان ...

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 13-01-2010, 08:26 AM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي مدير العام شركة السلام بنيان: الحديث عن قطار الاستحواذ سابق

لم تشأ شركة "السلام بنيان" العقارية أن ينتهي عام 2009 دون أن تلقي حجراً يحرك الركود الذي أصاب القطاع العقاري طوال العام، حيث أعلنت عن اقتراح للاستحواذ عليها من السلام العالمية.

عرض الاستحواذ الذي تقدمت به "السلام بنيان" أشعل التساؤلات في السوق العقاري حول هذه الخطوة، فبعض المراقبين رأى ان هذه الخطوة دليل على تعثر مشاريع الشركة الأمر الذي ينتشلها من شبح الإفلاس، فيما يرى فريق آخر أن عرض الاستحواذ يأتي في وقت مناسب تحقق فيه الشركة نجاحات متميزة، وبالتالي فان عرض الاستحواذ يزيدها قوة في مواجهة السوق العقاري الذي يشهد متغيرات جديدة متأثراً بتداعيات الأزمة المالية.

"الاقتصادية" حملت هذه التساؤلات إلى السيد ياسر حمد المدير العام لشركة "السلام بنيان، والذي واجه تساؤلاتنا بإيضاح الحقائق حول ملف الاستحواذ.. مستعرضا مسيرة الشركة وتحركاتها وكيفية إدارتها لمشاريعها الداخلية والخارجية لا سيما في العام الماضي الذي شهد كثيراً من تجميد المشاريع العقارية الأخرى.

وكشف في لقائنا معه عن المشاريع التي سيتم تشغيلها خلال العام الحالي.. مؤكدا ان حجم اصول الشركة ومشاريعها تقدر بحوالي 1.5 مليار ريال.
وإلى نص الحديث:-


* في أي محطة توقف القطار الذي تقوده السلام العالمية للاستحواذ على السلام بنيان؟
هذا الموضوع سابق لاوانه الحديث فيه، فموضوع الاستحواذ مجرد اقتراح طرحته شركة السلام بنيان بعد موافقة مجلس ادارتها على شركة السلام العالمية، حيث وجد مجلس إدارة الاخيرة انها فكرة تستحق الدراسة والبحث، وحيث ان ما يناقش في مجلس ادارة السلام العالمية لابد ان تحاط به علما ادارة السوق المالي، وبالتالي نشر في موقع السوق، لكن كلتا الشركتين ما زالتا في طور تعيين استشاريين ماليين وقانونيين، وكذلك شركة مالية لتقييم الوضع بشكل عام وما يترتب على هكذا عملية من التزامات ومسؤوليات للشركتين ،وأيضا سيتم دراسة كيفية الاستحواذ، هل سيكون على مراحل؟ أم استحواذ مباشر؟ أم سيكون أسهم قابلة للتحويل أو غيرها.. بمعني ان هناك أفكارا كثيرة ومتشابكة لا تزال تطرح في هذا الصدد.. لذا فانه من السابق لأوانه الحديث عن قطار الاستحواذ فهو لم يغادر بعد محطته الأولى!.

توضيح

* إذن لماذا طلبتم من السلام العالمية الاستحواذ على السلام بنيان؟ هل واجهتم خسائر في بعض مشاريعكم، الأمر الذي دفعكم لطلب الاستحواذ، أم ان هناك عوامل اخرى وراء ذلك؟
بداية أرجو أن أوضح بأن بنيان لم تطلب، إنما عرضت على السلام العالمية اعتبارها الشركة الشقيقة وأكبر مساهم التعاون وتوحيد الجهود لمواجهة التحديات الناجمة عن الأزمة المالية والاقتصادية. ومن المنطقي أن تعرض الشركة الخاصة على الشركة المساهمة الاستحواذ وليس العكس.. ثم هناك عدة عناصر مترابطة ومتزامنة تتعلق بهذا الموضوع ومنها: أولا، ان شركة السلام بنيان لم تحقق أي خسائر منذ بداية عملها، ولكن بنفس الوقت لم تحقق أرباحا تشغيلية ايضا وذلك لأن كل مشاريعها كانت تحت الانشاء خلال الفترة السابقة ومنذ انشاء الشركة، ويبلغ حجم مشاريعنا الإجمالي شاملا الأصول حوالي 1.5 مليار ريال قطري .. ثانيا، لا يخفى على أحد تأثيرات الأزمة المالية السلبية على جميع القطاعات خاصة القطاع العقاري رغم تفاوت التأثير من بلد لآخر ومن شركة لأخرى أيضا، ولله الحمد تأثرنا يعتبر بسيطا مقارنة بغيرنا لسياسات الشركة المتحفظة في التعامل مع التكاليف والدراسات وإدارة المشاريع القائمة عليها... ثالثا، السلام بنيان شركة مساهمة خاصة، وتملك السلام العالمية 39,70 % فيها، فبالتالي لها قدر كبير في الشركة، وتقريبا أغلب السياسات التي تتبعها السلام بنيان هي تلك المتبعة في السلام العالمية، وهذه الأساليب والسياسات تتصف بالمتحفظة بعض الشيء، والتي انعكست على قدرتنا على المرور من خلال الأزمة بسلام حيث لم تتاثر الشركة بالأزمة المالية كما تأثرت كثير من الشركات العقارية الاخرى، فلم نتوسع في المشاريع الا بالقدر الذي له تمويل لدينا، ففي فترة الطفرة لم نتوسع في المشاريع بالشكل الذي قد يسبب ضغوطا مالية علينا، فكان يمكن للشركة ان تتوسع بشكل أكبر بكثير مما هي عليه حاليا، ولكن في المقابل كنا سنواجه ضغوطا شديدة علينا ونجد انفسنا مطالبين بسداد مستحقات لأكثر من جهة .. لكن سياسة التحفظ التي ورثناها – ان جاز التعبير - عن شركة السلام العالمية جعلتنا نتحرك في السوق باسلوب هادئ ومدروس، فلا ندخل في أي مشروع إلا عندما يتوفر التمويل الملائم له . رابعا فان الشركتين السلام بنيان والعالمية قد أكدتا في أكثر من مناسبة ومن خلال قرارات الجمعيات العمومية خاصتهما على التعاون المشترك بينهما متى ما سنحت الفرصة وعلى الدخول في مشاريع مشتركة كما هو قائم حاليا وعلى أكثر من نموذج تعاوني تم اعتمادهم سابقا لفتح مجالات أوسع ولتخفيف الأعباء المالية او التشغيلية على كلتا الشركتين.

كما ان من ضمن سياستنا المتحفظة اننا كنا ندقق كثيرا في عملية تسعير المشاريع، فكلما طرحنا مشروعا ندقق كثيرا في العقود والتفاوض مع المقاولين للحصول على أفضل الأسعار وكذلك مع البنوك للحصول على تمويل بأفضل الشروط بحيث تكون التكلفة الكلية للمشروع ليست باهظة وبالتالي عدم المبالغة في قيمتها عند طرحها لعملائنا، وعندما أعددنا دراسات الجدوى لمشاريعنا كنا متواضعين جدا في العائد المرجو منها، وبالتالي عندما انخفض السوق العقاري من حيث الايجارات والبيع لم نبتعد كثيرا عن التقديرات التي وضعناها في دراسات الجدوى، فلم نبالغ في المردود المتوقع من عوائد مشاريعنا مما منحنا ميزة، صحيح ان السوق انخفض قليلا ولكن ليس كثيرا عما هو متوقع في دراسات الجدوى.
وفي ضوء ما تقدم وعند دراسة التوقعات العقارية للمرحلة القادمة ( فترة 3-5سنوات) اقترحنا في السلام بنيان عرض الاستحواذ لتدعيم الشراكة بين الشركتين وتسهيل توفير حاجتنا لتدفقات نقدية خلال الفترة القصيرة القادمة وذلك لمواكبة عمليات التشغيل لمشاريعنا الحالية الجاري تنفيذها حاليا ومتوقع ان تبدأ التشغيل خلال العام 2010، لذا راينا أن الأفضل ان نعرض الاستحواذ على السلام العالمية، لا سيما وأنها كانت دوما الداعم لنا، وبالتالي فما المانع من وجود تنسيق أكبر من خلال الاستحواذ، وطبعا هناك قيمة مضافة كبيرة اذا استحوذت السلام العالمية على السلام بنيان، فمساهمو السلام بنيان سيكون لهم مرونة في تحقيق أرباح من قاعدة تشغيلية أكبر وايضا اذا رغبوا سيعطيهم فرصا للتخارج بشكل أسرع بكثير من انتظار دخول السلام بنيان للسوق المالي والمرتبط يبدأ تشغيل المشاريع وتحقيق أرباح تشغيلية لاتقل عن 10% من رأس المال لمدة سنتين متتاليتين حسب القانون. وبمجرد حسبة صغيرة نرى أنه اذا بدأ التشغيل لمشاريع الشركة في أواخر 2010 فاننا سنحتاج لسنتين أو ثلاث على الأقل في خدمة التمويل ومن ثم نتوقع أن يبدأ تواجد فائض ينعكس إيجابا على المساهمين وأرباح الشركة،، أما مساهم السلام العالمية فالاستحواذ يوفر له قاعدة أصول عقارية ضخمة لها دخل من ثلاثة مشاريع كبيرة ستساهم بشكل فعال في تخفيف أية صدمات اقتصادية أومالية قد تأتي لاحقا لا سمح الله.

مشاريع دبي

* لكن أليست لكم مشاريع في دبي تعرضت لخسائر في الأزمة العقارية التي طالت دبي في العام الماضي؟
ليست لنا مشاريع في دبي، ولكن نملك أراضي في دبي، فقد اشترت الشركة ثلاث قطع أراض في قرية الجميرا، وكان لها تصميم مبدئي لمشروعين سكنيين وآخر تجاري ولكن لم يتم البدء بالتنفيذ واجمالي مساحات القطع الثلاث حوالي تسعة آلاف متر مربع، وكان سيقام على احدى هذه القطع فندق باسم اللوتس، لكنها ما زالت أرضا ولم نبدأ في اي مشروع في دبي، حيث لم نوفر لها التمويل اللازم بعد، وسياستنا كما قلت سابقا ألا نبدأ في تنفيذ مشروع الا بعد توافر التمويل المناسب له، واشترينا الأرض من البائع الأول كما نفعل دائما حتى لا ندخل في المضاربات وبالتالي يرتفع سعر الأرض، بحيث اذا احتفظنا بها سترتفع قيمتها مع ارتفاع اسعار الاراضى وهو أمر ساعدنا كثيرا، فبعد الأزمة المالية والعقارية في دبي كان سعرها قريبا من السعر الذي تم به شراؤها، ومع ذلك عندما ظهرت الأزمة المالية اجتمعنا مع شركة السلام العالمية وعرضنا عليهم شراء الأرض، ثم ندخل في شراكة اخرى لتطوير الأرض وانشاء المشاريع عليها، وذلك للملاءة المالية الكبيرة للسلام العالمية مقارنة بالسلام بنيان، وبالفعل تم عقد اتفاق مطول بهذا الخصوص، وتم أخذ موافقة الجمعية العمومية للشركتين على هذا الاتفاق في 2009، على أن يتم تقاسم الأرباح بنسب معينة في حال تنفيذ المشروع .

* هل تملكون مشاريع أخرى خارج قطر؟
نعم نملك مشروعا في مملكة البحرين حيث نتشارك بنسبة 10 % في مشروع بجزيرة "الأمواج" باستثمارات 10 ملايين ريال، لإنشاء مجمع سكني وفندق، وهو قيد التنفيذ حاليا وينتهى العمل به العام المقبل تقريبا، وعندنا شراكة أخرى في شركة تطوير عقاري خليجية بالسعودية حيث نملك 10 % أيضا فيها، حيث تم شراء ارض على مساحة 200 ألف متر مربع تقريبا في الدمام، وبدأنا في توزيع الوحدات السكنية فيها، حيث تعلم ان السعودية حاليا تختلف عن كل دول الخليج، حيث الطلب على السكن فيها مرتفع جدا، فقد يكون هنا في قطر أو دبي حد أكبر للطلب على السكن، لكن في السعودية الوضع مختلف فهناك نقص شديد في السكن وعدد السكان وطبيعة التركيبة السكانية والديموغرافية هناك تستدعي طلبا عاليا على مشاريع الإسكان بشكل خاص، ونحن نسير في هذا الاتجاه لتوفير سكن لمتوسطي الدخل . وحاليا يتم تنفيذ المرحلة الاولى من المشروع، واسمه مجمع الفرسان، وهو في منطقة ذات امتداد طبيعي لمدينة الدمام، ونركز حاليا في مشروعاتنا على الاسكان المتوسط ، لأنه سوق واعد وعليه طلب مرتفع، وابتعدنا عن الاسكان الفاخر أو المتدني.

مشاريع الشركة

* ما هي أهم مشاريع الشركة حاليا؟
لدينا ثلاثة مشاريع كبرى، استمر العمل فيها وفق جدولها الزمني دون أي تأخير او تباطؤ .. المشروع الأول والأكبر هو مشروع "البوابة"، وتمويله جاري من خلال الصكوك المالية التي مولتها مصارف قطر الاسلامي وقطر الوطني والبنك التجاري، والمتوقع الانتهاء منه خلال شهرين، ويبدأ تسليم وحداته للمستأجرين حتى يبدأوا في أعمال الانشاءات الداخلية والديكورات والتي تستغرق حوالي سبعة اشهر، ونتوقع في نهاية العام الحالي افتتاح المشروع للزوار بشكل كامل .. ثم مشروعنا الثاني وهو برج "جمانة" في جزيرة اللؤلؤة بمنطقة بورتو اريبيا، وهذا المشروع مستمر العمل فيه منذ فترة وتمويله موجود، ومن المتوقع انتهاء الأعمال فيه في نهاية النصف الاول من العام الحالي ويتكون من 250 شقة، ويسير المشروع بالدفع الذاتي بالاضافة لتمويل على أساس الاجارة من المصرف مع وجود الاستشاري وشركة المقاولات المنفذة للمشروع، أما مشروعنا الثالث الرئيسي ايضا فهو في بيروت، وهو فندق افتتح أبوابه للجمهور بالفعل مؤخرا، وقد بدأ تشغيله من قبل عيد الأضحى المبارك، وقد تم تنفيذ فندق "لوغري" من خلال شركائنا في لبنان ونسب الاشغال حاليا عالية جدا ومبشرة، وللفندق سمعة جيدة حتى في قطر فكثير من الأسر القطرية اشادت به، وتدير الفندق شركة فنادق بريطانية متميزة، وبالطبع فقد تم تمويله خلال فترة انشائه من خلال تدفقات نقدية ذاتية بالاضافة الى تمويل من بعض البنوك اللبنانية، ومن الطبيعي بداية ان يخصص ريع الايرادات التي نتحصل عليها من نسبتنا بالفندق لسداد قرض تمويل الفندق أولا، وبعدها يحقق أرباحا للشركة ومستثمريها الافاضل.

والخلاصة اننا لم نغامر في اي مشروع، ولم نشرع في مشروع ما لم يتوافر التمويل اللازم له حتى نتجنب أي هزات مالية في المستقبل.. كما ان الشركة تملك اراضي في مدينة الوسيل ونسدد دفعاتها، لكن لن نبدأ في تنفيذ مشروعات عليها، الا اذا تحرك موضوع التمويل لانه متوقف حاليا.

* وماذا عن مشروع السلام 4؟
مشروع السلام 4 هو مشروع لانشاء أربعة ابراج تجارية على أربع قطع أراضٍ في منطقة المارينا بمدينة لوسيل، وهو مشروع تملكه شركة السلام العالمية، وعقدنا اتفاق شراكة مع السلام العالمية لتطوير هذه الاراضي. وبدأنا في التصميم ولكن عندما ظهرت الأزمة العالمية توقفنا، وعامة نحن حتى الان لم نستلم الأراضي. ولكن في النهاية هذه اراض تملكها السلام العالمية، والسلام بنيان مجرد مطور عقاري ولها حق إدارة المشروع لصالح السلام العالمية بمقابل .. لكن السلام بنيان تملك أرضاً في لوسيل في منطقة الواجهة البحرية، وحسب التصميم سيتم انشاء البرج الأزرق، وهو برج سكني ولكن لم نستلم الأرض بعد ايضا.

الأرباح

* ألم يطالبك المساهمون في الشركة بالأرباح؟
كثير من المساهمين يسألون عن ايرادات الشركة، فالشركات العقارية لاسيما تلك التي تطور مشاريع تختلف عن الشركات الاخرى التي تشترى مشاريع جاهزة وتعيد بيعها مرة اخرى، وتحقق ارباحا من السمسرة في العقار، فالشركات المطورة لا تحقق ارباحا مباشرة فى اول عام بل على العكس تتحمل تكاليف إدارية وعمومية دون وجود دخل، حيث ان المشروع يحتاج الى حوالي ثلاث سنوات حتى يكتمل من حيث التصاميم والانشاءات وغيرها، وبعدها يبدأ في خدمة الدين، وبالتالي تتأخر عملية جني أرباح عائد المشروعات العقارية، ونسمع أحيانا بعض المساهمين الذين يتساءلون عن سبب عدم توزيع أرباح، ونتمنى ان يتفهم المساهمون ان الشركات العقارية المطورة لا تستطيع توزيع أرباح بشكل مباشر بعد اكتمال مشاريعها، ونحن في "السلام بنيان" نتوقع ان نحقق عائدا جيدا على مشاريعنا منذ تشغيلها ولكن التدفقات النقدية الايجابية لن تتحقق الا بعد خدمة ديون التمويل وذلك متوقع خلال العام 2012 اذا سارت الأمور كما هو متوقع حيث نمر بعامين صعبين علينا تحملهما حتى يعطينا تشغيل المشاريع ايرادات فوق قيمة ونسب سداد القروض.

السوق العقاري

* كيف ترى السوق العقاري حاليا في قطر؟
دعنا نتحدث بصراحة، هل حدثت مشكلة في السوق العقاري الفترة الماضية؟ نعم حدثت.. هل هناك انخفاض كبير في السوق؟ نعم هناك انخفاض، ولا نستطيع ان ننكر ان قطر كانت بعيدة الى حد ما من الأزمة العالمية، وتضررت اقل من غيرها، وربما ذلك يرجع الى السياسة المتحفظة للمصرف المركزي في عمليات الاقراض، وكنا نشتكى من هذه السياسات سابقا ولكن يبدو انها كان ميزة فيما بعد مع اشتداد وطأة الازمة المالية العالمية، اضافة الى ذلك فان مستوى دخل الفرد المرتفع والتطوير الى يحدث فيها ساهم في محدودية الآثار السلبية على الاقتصاد القطري، وفي اعتقادي ان السوق العقاري بلغ الحد الاقصى في الهبوط، وبالتالي لن يحدث مستقبلا انخفاضات قوية اخرى بل تصحيح بسيط لضبط السوق بشكل عام، ومعدلات الهبوط في الاسعار تختلف من منطقة لاخرى، ولو حدث هبوط جديد فاعتقد انه لن يتعدى حدود 5 – 7 % على اقصى تقدير، وبدأت الدولة في اجراءات لدعم السوق وعدم حدوث انخفاضات جديدة من خلال قرارات بعدم تجديد الرخص التجارية في المناطق السكنية بحيث تتجه الانشطة المكتبية الى العقارات المخصصة لهذا النشاط .. ورغم ان ارباحنا تتعاظم عندما يكون سوق العقار مرتفعا، إلا اننا نتضرر ايضا في فترة الارتفاع من معدلات التضخم المرتفعة والتي أضرت الشركات العقارية اكثر بكثير من المستأجر او المشتري، فاعتقد ان الهبوط الحالي نوع من التصحيح للسوق العقاري، يقابله ارتفاع معدل النمو الى حوالي 8 % خلال العام 2009 وهو مرشح للارتفاع خلال العام الحالي الى 16 % وهذه المعدلات غير موجودة في دول المنطقة، ولذلك لابد من وجود اجراءات لمنع عودة الأسعار المرتفعة للسوق العقاري مرة أخرى حتى لا يعود التضخم من جديد، كما أن البنوك عندما تنظر في طلبك للحصول على قرض، فإنها تدرس ثمن القدم والعائد المتوقع من الايجار او البيع وبالتالي تجد صعوبة في تقديم القرض نظرا لتكلفته المرتفعة، بعكس ماهو الواقع عندما تكون الأسعار مخفضة وتواجد طلب صحي على العقار.

المراقب للسوق بشكل عام يجد انه لابد في كل مرحلة من مراحل الاقتصاد ان تكون هناك فترة تصحيحية، صحيح ان الانخفاض أضر بالذين استغلوا الفترة السابقة في تحقيق أرباح خيالية وطمعوا بشكل كبير، لكن الذين كانوا أكثر واقعية وتوازنا في اختيار وتنفيذ وعرض عقاراتهم فأولئك لم يتضرروا كثيرا بالانخفاض الحالي بل على العكس قد يحققون ارباحا افضل بشكل مستمر وعلى المدى الطويل والعقار ليس سلعة وقتية وانما استثمار طويل المدى وعائده على هذه المبادئ مجز ومفيد. وبالنسبة لتوقعات ارتفاع قيم العقارات في الفترة القادمة فانني لا أعتقد انه سيكون هناك ارتفاع تصاعدي في السوق قبل عامين أو ثلاثة اعوام مقبلة على الأقل.. وسوف يكون الارتفاع بشكل منطقي يبرره التمويل وحجم الانشاءات وحجم الطلب.

* هل تعتبر ان نسبة 10 % سنوياً عائد جيد للعقار؟
في فترة الطفرة العقارية التي تحققت في الاعوام الماضية كان العائد يتعدى 20 % وأكثر من هذا، لكن نحن في دراسات الجدوى لم نكن نبالغ في تقديراتنا، وبالطبع يختلف العائد من مشروع لآخر طبقا للمنطقة ونوعية العقار وعوامل اخرى عديدة . وبشكل عام فان العائد بحدود ال 10% على العقار يعتبر عائدا جيدا اذا ما قورن باسواق العقار في الدول المتقدمة.

* ألا ترى انه حان الوقت لتراجع البنوك سياساتها المتحفظة لإعادة الدماء إلى شرايين السوق العقاري؟
لا أعتقد ان البنوك سوف تخفف من اجراءاتها المتحفظة تجاه القروض العقارية، نتيجة لان المعروض حاليا أكثر من الطلب، وليس بالضرورة ان يكون المطلوب حقيقيا، بقدر ما هو أن المستاجرين في حالة ترقب للسوق العقاري تحسبا لانخفاضات جديدة، وبالتالي يظل السوق متجمدا عند نقطة معينة، فالبنوك تتحفظ في إقراض الشركات العقارية لانها تشاهد المؤشر المتراجع للسوق والعرض المتوافر في السوق، لكن في نفس الوقت فان البنوك تقدم قروضها للأفراد وفق قانون الرهن العقاري .وهذا شيء جيد لانها تساعد الأفراد على شراء العقارات وبالتالي هذا يشجع السوق العقاري على الاستمرارية وفي نفس الوقت يمنع المضاربات، وهذا يشجع السوق العقاري الحقيقي وليس السوق الوهمي او القائم على المضاربة.

أزمة دبي

* البعض يرى ان الازمة العقارية الاخيرة في دبي تصب في صالح السوق العقاري القطري، بمعني ان الاستثمارات العقارية سوف تعيد توجهها الى قطر بدلا من دبي، فما رأيك؟
مثل هذا التقدير سابق لأوانه، فمثلما كان في قطر تصحيح للسوق العقاري، كان في دبي تصحيح أكبر .. حيث انخفضت الأسعار الى 50 % أو أكثر، وكثير من المستثمرين العقاريين هناك يغريهم الانخفاض الحالي في أسعار العقار وبالتالي قد يشجعهم ذلك الى استمرار استثماراتهم في دبي، لكن الملاءة المالية لقطر والقوة الاقتصادية للدولة ومشاريع النفط والغاز والمشاريع الاخرى الصناعية وغيرها، تعطى نوعا من الثقة في ان قطر لن تتعرض لهزات اقتصادية كبيرة، مهما كانت قوة هذه الهزات، فتستطيع قطر ان تستوعبها وتمتص صدماتها وبالتالي تكمل مشاريعها بنفس الوتيرة، وأثبتت قطر ان اتجاهها المتحفظ في تحقيق معدلات النمو أعطى مصداقية وثقة أكبر في اقتصادها، وبالتالي فمن المستبعد حدوث انقلاب اقتصادي أو تدهور كبير في اقتصادها، وهذه بدوره يشجع المستثمرين للتوجه الى دولة قطر ويحقق الشعور بالأمان لهم . كما ان القوانين الصادرة مؤخرا وآخرها قانون تخفيض الضرائب على المستثمر الأجنبي الى حدود 10 % فقط بعد ان كانت تصاعدية وتصل الى 30 %، تشجع على جذب الاستثمارات العربية والأجنبية.

المعايير الخضراء

* إلى أي مدى تحقق السلام بنيان معايير البنية الخضراء في مشاريعها؟
نحن نلتزم الى حد ما بالمعايير الخضراء، لكن المعايير الخضراء إما معايير أمريكية والتي تسمى "لييدز"، أو معايير بريطانية او يابانية .. وحاليا اصبح هناك معايير محلية وهي منظومة "كيوساس"، والفكرة ان هذه المعايير في بدايتها بالمنطقة، وبدأ العمل بهذه المعايير في مرحلة نحن لسنا متطورين فيها بشكل كامل، بخلاف دول أوروبا وأمريكا .. ولو تحدثنا بشكل أكبر فان مؤتمر كوبنهاجن فشل في الزام الدول الكبرى في تبني معايير تحافظ على البيئة .. ولكن نحن نعمل في مشاريعنا على الحفاظ على البيئة قدر الامكان، وهذا يتم بعدة طرق : فإما ان تضيف للبيئة شيئا بقدر ما أخذت منها أو خربت فيها، أو تخفف من هذا الضرر قدر الامكان، فمن حيث الاضافة فالسلام بنيان تعمل على دعم التوعية بالحفاظ على البيئة، ففي العام قبل الماضي استضفنا مسرح عرائس للأطفال من لبنان لتقديم مسرحية كاملة حول الحفاظ على المياه، وقمنا بجولة لمدة عشرة أيام في حوالي ستين مدرسة في قطر اضافة الى مؤسسة قطر لعرض هذه المسرحية، وفي العام الماضي قدمنا دعما لاحدى المدارس لتمويل مشروع كامل في مختبر مخصص للطاقات المتجددة يستهدف توليد كهرباء من الشمس والرياح، هذا نوع من المساهمة المجتمعية في الحفاظ على البيئة، أما من ناحية مشاريعنا فهناك ما يسمى البصمة الكربونية لكل مشروع، بمعنى ان هذا المشروع كم يصدر من ثاني أكسيد الكربون، فالمقابل تقوم الشركة بزراعة اشجار في المشروع أو في غيره على الكوكب أو بدعم الحفاظ على الغابات وخصوصا في في أمريكا اللاتينية وحول نهر الأمازون والتي تعتبر رئة الأرض وذلك لمنع قطعها باعتبارها تنتج الاوكسجين المقابل لما تم انشاؤه من مبان ،.. ونحن حاليا بصدد دراسة زراعة الأسطح الخضراء التي تخفف من الحرارة داخل المباني وتخفف من البصمة الكربونية وتنتج الاوكسجين، فمثلا مشروع البوابة الذي تصل مساحته الى 120 ألف متر مربع وهو أكبر مشروع للسلام بنيان ترى الزجاج الخارجي مائل للون الأسود بحيث حرصنا على مواصفات عالية جدا حتى لا يفقد المشروع التبريد الداخلي وبالتالي يوفر من استهلاك الطاقة، كما تم تركيب تكنولوجيا متقدمة في دورات المياه للتقليل من هدر المياه، وتم تركيب مظلات من الألومنيوم على الشبابيك بحيث تكسر حدة الشمس ولا تكون مباشرة على المساحات المبردة، مع تخصيص خزانات لتجميع مياه الأمطار ليتم اعادة استخدامها في عمليات الغسيل والري، وكذلك تم اعداد حجرات لحفظ المخلفات وفصلها وتصنيفها وكبسها لتكون جاهزة للنقل واعادة استخدامها في مصانع الأسمدة التابعة للدولة، اضافة الى وسائل كثيرة تم اعتمادها في المشروع وهو ما هيأ الشركة للحصول على جوائز كثيرة في قطر ودبي من بين العديد من الشركات العربية والعالمية في منطقة الخليج العربي.

* لكن اعتقد انه حان الوقت في مشاريعكم المقبلة ان تعتمدوا على منظومة كيوساس باعتبارها منظومة محلية تراعي المعايير الخضراء .
لا تزال "كيوساس" في طور النشأة، لكنّ هناك تعاونا معهم، وسيكون هناك تشاور في المستقبل معهم لاعتماد انظمتهم البيئية، لاسيما ان مشاريعنا القادمة في قطر والبحرين والامارات وغيرها تعتمد بشكل أساسي البيئة كمدخل رئيسي من مداخل التصميم.





موضوع مغلق

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: مدير العام شركة السلام بنيان: الحديث عن قطار الاستحواذ سابق
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
شركة السلام تعتزم الاستحواذ على كامل أسهم السلام بنيان اللورد بورصة قطر 0 21-12-2009 12:38 PM
السلام بنيان: تدشين مشروع "ذي جيت" في يوليو المقبل اللورد بورصة قطر 0 14-12-2009 12:27 PM
مجلس إدارة السلام يوافق مبدئيآ على التعاون مع السلام بنيان اللورد بورصة قطر 0 17-09-2008 11:58 AM


الساعة الآن 10:20 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم