استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > استراحة المنتدى > أخبار ومقالات


أخبار ومقالات اخبار طريفه وغريبه ورياضيه من جميع انحاء العالم

80 % إشغال الوحدات السكنية في قرية بروةو75 % من المحلات

يعتبر مشروع قرية بروة التابع لشركة بروة العقارية من المشاريع المميزة التي تقدم حلولا سكنية وتجارية مبتكرة وتؤمن في نفس الوقت مختلف المرافق الخدماتية من أندية صحية ورياضية ومركز تسوق ومسجد ومدرسة والمطاعم والمقاهي والساحات الخضراء وغيرها من الخدمات التي تجعل من القرية نقطة جذب للعائلات والأسر ولجمهور المتسوقين ، ...

 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 29-08-2010, 10:49 AM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي 80 % إشغال الوحدات السكنية في قرية بروةو75 % من المحلات

يعتبر مشروع قرية بروة التابع لشركة بروة العقارية من المشاريع المميزة التي تقدم حلولا سكنية وتجارية مبتكرة وتؤمن في نفس الوقت مختلف المرافق الخدماتية من أندية صحية ورياضية ومركز تسوق ومسجد ومدرسة والمطاعم والمقاهي والساحات الخضراء وغيرها من الخدمات التي تجعل من القرية نقطة جذب للعائلات والأسر ولجمهور المتسوقين ، حيث من المتوقع أن يبلغ عدد زوار القرية حوالي 15 ألف زائر يوميا.

وقد علمت الشرق أن نسبة الإشغال في الوحدات السكنية البالغة 458 وحدة تجاوزت 80 % ، أما نسبة إشغال الوحدات التجارية البالغة 918 محل فقد وصلت لـ 75 %

ورغم الموقع المميز للقرية وحجم الإقبال الكبير المتوقع عليها فما زال كثير من المقيمين بالقرية وزوارها يشتكون من غياب تقاطع مقابل القرية يمكنهم من الوصول للقرية والعودة للدوحة دون اللجوء للذهاب إلى دوار الوكرة ، وقد علمت الشرق أن هيئة الأشغال العامة وعدت بإقامة تقاطع رئيسي مقابل القرية قريبا لضمان انسياب الحركة من وإلى القرية وتخفيف الضغط علي دوار الوكرة.

الشرق وفي جولة لها بالقرية التقت عددا من السكان والزوار وأصحاب المحلات التجارية الذين أجمعوا علي أن القرية تقدم حلولا مبتكرة ونموذج راق للجمع بين السكني والتجاري وهي عبارة عن مشروع عمراني رائد وفقا لأعلى المعايير سواء من حيث التصميم أو التشييد ، كما أن المشروع يضم مجموعة متكاملة من المرافق التي تخدم ساكني وزوار القرية وتجعل منها نقطة جذب ، خصوصا وأن موقعها يعتبر مميزا ويخدم مناطق مختلفة من الدولة.

حلول مبتكرة

وقال السيد عبد العزيز صديقي إن قرية بروة تقدم حلولا سكنية وتجارية مبتكرة وتساهم في خدمة شريحة واسعة من المواطنين والمقيمين سواء من في الجانب السكني أو التجاري بأسعار مناسبة وخدمات راقية ، كما أنها ستمثل في المستقبل وجهة مفضلة للعائلات والأسر للتسوق والترفيه في نفس الوقت ، لما تتميز به من خدمات متكاملة في هذا المجال .

وأضاف صديقي أن الحلول المبتكرة التي طرحتها شركة بروة العقارية ساهمت في إعادة التوازن والاستقرار للقطاع العقاري ، لافتا إلى أن قرية بروة من هذه الحلول الفريدة التي توفر حياة متكاملة من خلال جمعها بين السكني والتجاري وربطها بمنظومة من الخدمات المتكاملة والراقية والتي تجعل منها نقطة جذب في المستقبل. من جانبه شدد أبو محمد علي أن شركة بروة العقارية من الشركات الوطنية الرائدة في مجال التطوير العقاري ، وبالتالي فان مشاريعها سواء قرية بروة أو مجمعات مسيمير والسيلية وغيرها من المشاريع الحيوية مثلت نقلة نوعية في المجال السكني والتجاري ، نظرا للمستوي الراقي من حيث التصميم والتشييد ، وربطها بالخدمات المتكاملة التي أعطت معني جديدا للوحدات السكنية والتجارية ، ونحن نتطلع للمزيد من مشاريع هذه الشركة العملاقة التي تساهم بشكل فعال في النهضة العمرانية بدولة قطر.

وأضاف أبو محمد أن ما يميز الوحدات السكنية والتجارية بقرية بروة هو أن أسعارها مناسبة مقارنة مع الخدمات الراقية التي تقدمها القرية ، مثل النوادي الصحية والرياضة وخدمات تأجير السيارات والصرافة والخدمات المالية الأخرى، وتواجد مكاتب للسفريات والسياحة وغيرها من الخدمات المتكاملة الأخرى ، وبالتالي فان هذا المشروع يمثل نمطا جديدا من حياة الرفاهية للمواطنين والمقيمين.

تسهيل الوصول والخروج

أما السيد محمد علي فاعتبر أن قرية بروة من المشاريع العقارية المميزة ، نظرا لجمعها بين السكني والتجاري وتأمينها لمختلف الخدمات الضرورية والتي تجعل من السكن في القرية أو التجارة فيها مسألة مغرية ، كما أن الأسعار مقارنة مع مستوي الخدمات والسوق تعتبر أسعارا مناسبة ، إلا محمد علي يري أن غياب تقاطع يتيح لسكان وزوار القرية الوصول والخروج منها مباشرة دون الحاجة للذهاب إلى دوار الوكرة من الأمور التي يجب معالجتها بسرعة نظرا لما تمثله من ضغط وهدر للوقت علي سكان وزوار القرية ، خصوصا أن الجميع يتوقع ارتفاع عدد الزوار مع اكتمال تسكين المستفيدين من الوحدات السكنية وكذلك اكتمال افتتاح المحلات التجارية ، وهو ما يستدعي وجود طرق وتقاطعات لتسهيل حركة المرور وعدم ترك الضغط علي طريق ودوار واحد.

من جهته أكد السيد حسام الدين طه أن السكن بالقرية مميز ويمثل تجربة فريدة من خلال وجود كل المستلزمات والخدمات في قرية واحدة وبمستوي راقي جدا ، إلا أنه طالب بزيادة عدد المكيفات في الوحدات السكنية خصوصا في الصالات ،التي قال إن مساحتها كبيرة عبارة عن 10 متر في 5 أمتار ، وبالتالي فان مكيف واحد غير قادر علي تبريد هذه المساحة ، خصوصا أن الشباك كبير ، وبالتالي نحتاج لتبريد أكبر. ونبه طه كذلك إلى ضرورة عدم السماح لعمال المحال التجارية والعزاب بالسكن في القرية للحفاظ علي خصوصية العوائل. أصحاب المحال التجارية عبروا عن أملهم في قدرة القرية علي استقطاب أعداد كبيرة من الزوار يوميا نظرا لما تؤمنه القرية من خدمات متكاملة ، كما أن التسوق فيها به كثير من المتعة والتسلية ، مشيرين إلى أن الحركة التجارية مازالت متواضعة في القرية نظرا لعدم اكتمال افتتاح المحلات التجارية ، وكذلك الوحدات السكنية.

ضعف النشاط

وقال السيد عبد الواحد عطاء مسؤول مبيعات بأحد المحال التجارية إن الإقبال مازال دون المأمول نظرا لعدة عوامل منها عدم اكتمال افتتاح المحلات والوحدات السكنية ، وكذلك عدم تعود المتسوقين علي الذهاب للقرية وعدم اطلاق حملة إعلانية للتعريف بها ، ورغم ذلك نحن نتوقع أن تشهد الأيام والأشهر القادمة إقبالا كبيرا علي القرية لما تمثله من بيئة جميلة للتسوق.

وأضاف عطاء أن القرية تقدم كافة الخدمات لزوارها سواء من حيث التسوق أو الترفيه ، مشيرا إلى أنها تضم محلات لبيع كل ما يرغب فيه المتسوقين من ملابس والمنسوجات والأحذية والالكترونيات والمجوهرات والمفروشات والحلويات وغيرها من السلع والبضائع ، هذا بالإضافة إلى الأندية والساحات الخضراء وما توفره القرية من رفاهية وراحة لزوارها.

أما حسين الحسن مسؤول مبيعات بأحد المحلات التجارية فقد أكد هو الآخر أن عدم اكتمال تسكين المستفيدين من الوحدات السكنية وكذلك المحلات التجارية يؤثر علي الحركة التجارية بالقرية ، ويضعف من حجم المبيعات بالمحلات التي فتحت أبوابها ، هذا بالإضافة إلى أن القرية مازالت لم تستقطب الأعداد المتوقعة من الزوار ، نظرا لعدم افتتاحها رسميا حتى الآن وعدم الترويج لما تقدمه القرية من خدمات مميزة .

جدير بالذكر أن قرية بروة تضم العديد من المرافق التي تخدم هذه المجمعات السكنية. ومن بين هذه المرافق الخدمية: ناد صحي، مشيد على مساحة 1200 متر مربع ويضم بركة سباحة بمساحة 300 متر مربع ومدرسة دولية، تبلغ مساحتها 6000 متر مربع وتتسع لـ 900 طالب، ودور حضانة مكونة من طابقين ومشيدة على مساحة 270 مترا مربعا، بالإضافة إلى مواقف للسيارات ومساحات خضراء ومتنزهات وملعب ومركز للجوار ومسجد مكون من طابقين ويتسع لـ 800 مصل وعيادة طبية ومبنى إداري مكون من طابقين تبلغ مساحتهما الإجمالية 1400 متر مربع ومركز للتسوق بمساحة 4000 متر مربع ويضم مواقف أرضية وسوقا تجاريا كبيرا (هايبرماركت) في الطابق الأرضي منه بينما يضم الطابق الأول مجموعة من المحلات التجارية، في الوقت الذي تشغل المطاعم وألعاب الأطفال الطابق الثاني. وقد تم في إطار المشروع مراعاة التكامل بين المرافق بما يشجع على التفاعل الاجتماعي وتوفير نمط حياة صحي وحديث وبما يعزز روح المجتمع والألفة بين قاطني المشروع وبما يضفي مزيداً من الجودة على نمط الحياة في هذا المشروع المتميز.





 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: 80 % إشغال الوحدات السكنية في قرية بروةو75 % من المحلات
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إزدان تستعد لطرح قريتي إزدان 5 و6 بمنطقة الوكير للإيجار اللورد بورصة قطر 0 21-06-2010 09:48 AM


الساعة الآن 04:12 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم