استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > استراحة المنتدى > أخبار ومقالات


أخبار ومقالات اخبار طريفه وغريبه ورياضيه من جميع انحاء العالم

22% تراجعا في أسعار الإقامة بفنادق الدوحة

سجلت فنادق منطقة الخليج أعلى نسبة تراجع إقليمية على مستوى أسعار الإقامة بجميع الفنادق وتفاوت نسبة التراجع من مدينة إلى أخرى إلا أن متوسط التراجع على مستوى منطقة الشرق الأوسط طبقا لتقارير شركة اس تي ار بلغ 15 %، ذلك في الوقت الذي سجلت فيه فنادق الإمارات أعلى نسبة تراجع ...

 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 02-09-2010, 10:02 AM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي 22% تراجعا في أسعار الإقامة بفنادق الدوحة

سجلت فنادق منطقة الخليج أعلى نسبة تراجع إقليمية على مستوى أسعار الإقامة بجميع الفنادق وتفاوت نسبة التراجع من مدينة إلى أخرى إلا أن متوسط التراجع على مستوى منطقة الشرق الأوسط طبقا لتقارير شركة اس تي ار بلغ 15 %، ذلك في الوقت الذي سجلت فيه فنادق الإمارات أعلى نسبة تراجع حيث شهدت أسعار الإقامة في فنادق أبو ظبي تراجع بنسبة 26 % وفي دبي 12 %، وسجلت البحرين تراجع بنسبة 14 %، وقطر 22 % وسلطنة عمان 20 % وأكد التقرير أنه على الرغم من هذا التراجع في أسعار الإقامة ونسب الإشغال إلا أن المنطقة لا تزال تستقبل المزيد من المشاريع الفندقية الجديدة الأمر الذي يؤدي إلى مزيد من الضغط ويحول دون تحقيق أي معدلات إيجابية سواء في نسب الإشغال أو أسعار الإقامة.

من جهته أكد وائل راشد مدير إدارة المبيعات والتسويق لمنطقة السعودية والخليج العربي لفنادق دبليو العالمية أن فنادق الدوحة من فئة خمسة نجوم سجلت بالفعل تراجع في متوسط أسعار الإقامة بحوالي 20 % وذلك مقارنة مع التراجع الذي تم تسجيله في 2009 بنسبة 30 % وهو ما يؤشر لاستمرار مسلسل التراجع في الأسعار.

وحول أهم أسباب ذلك التراجع وتأثيره على الصناعة الفندقية قال: لا شك أن أهم سبب لهذا التراجع يعود إلى أن نسبة الزيادة في الطلب على الخدمات الفندقية أقل بكثير من نسب الزيادة في المعروض، خاصة خلال العامين الماضيين حيث يشهد القطاع متوسط زيادة سنوية في أعداد الغرف المتاحة بنسبة 25 %، وذلك مقابل 10 % تقريبا زيادة في الطلب، وبحساب الفرق بين الزيادة في الطلب والمعروض سنجد هناك نسبة 15 % لصالح المعروض فقط وهو ما يؤثر في نسب الإشغال وبالتالي مستوى الأسعار، أضف إلى ذلك تراجع أو ثبات الدخل القومي لمعظم الدول وهو مؤشر هام على قوة الإنفاق والقوة الشرائية، حيث سجلت معدلات إنفاق الشركات على الفنادق تراجعا ملحوظا منذ بداية تداعيات الأزمة المالية العالمية، ذلك بخلاف المنافسة الإقليمية التي أصبحت شرسة مع قطاع الفنادق في الدول المجاورة خاصة أن نسب تراجع الأسعار في تلك الدول كان أعلى وأسرع الأمر الذي جذب لهذه المدن مزيدا من أعمال الشركات والاجتماعات التي تبحث في الأساس عن التوفير في النفقات والأسعار المخفضة.

وأوضح راشد أنه لولا تحقيق زيادة جيدة في نسب الإشغال كان الوضع سيكون أسوأ بكثير فحتى الآن نستطيع أن نقول إن السوق الفندقي القطري مستقر في أغلب شهور السنة سواء من حيث نسب الإشغال والأسعار ولكن هذا الوضع يتغير ويعود إلى تسجيل انخفاض خلال فترات أخرى، وهو ما أثر كثيرا على المتوسط العام للأسعار التي تسجله شركات الأبحاث على أساس الأداء النصف سنوي، موضحا أن نسب الإشغال لفنادق الخمسة نجوم زادت بنسبة 8 % تلك الزيادة اختلف تأثيرها الإيجابي من فندق إلى آخر وحسب قدرة كل فندق على الفوز بأكبر شريحة من هذه الزيادة.

أشرف الزاهد المدير الإقليمي للتسويق والمبيعات لفنادق فورسيزونز قال: جميع الإدارات الفندقية ومنذ بداية العام كانت تدرك أنها ستواجه عاما صعبا خاصة في ظل استمرار تداعيات الأزمة المالية العالمية، والزيادة الكبيرة في المعروض من الغرف الفندقية والتي أوجدت واقعا جديدا للمنافسة حيث زادت نسبة فنادق الأربع والثلاثة نجوم وهو ما ساهم في إعادة توزيع الحصص بالسوق، خاصة أن قطاع فنادق الخمس نجوم فقط شهد زيادة في عدد الغرف المتوفرة بنسبة 30 % تقريبا، وفي نفس الوقت ظلت معدلات الطلب كما هي دون تغير وهو الأمر الذي ساهم بدوره في تراجع الأسعار.

وحول مدى تأثر تراجع الأسعار بالمنافسة الإقليمية قال الزاهد: لاشك أن المنافسة الإقليمية تلعب دورا في توجيه الأسعار على أساس أن جميع محطات المنطقة تعتبر قريبه من بعضها البعض، لذلك نرى الأسعار تتأثر صعودا وهبوطا في حال حدوث أي تغير في إحدى المدن بالمنطقة، وتظهر تلك التأثيرات بوضوح في قطاع المعارض والمؤتمرات.

وأضاف: رغم هذه التأثيرات لا تزال الدوحة تنفرد بعدد من المميزات التي تجعلها في موقف تنافسي جيد، وخاصة فيما يتعلق بالفعاليات الرياضية والخطط الطموحة للدولة في هذا المجال، فالقطاع الرياضي يعد الآن أحد أنشط القطاعات من ناحية الدعم الذي يوفره للقطاع الفندقي خاصة في ظل التراجع النسبي لسياحة الأعمال والمؤتمرات نتيجة التأثر بتداعيات الأزمة المالية العالمية، والتي أدت إلى حدوث تغيرات جوهرية في سلوكيات السفر لدي الشركات ومنظمي المؤتمرات حيث انخفض مستوى المشاركة في المعارض الدولية كما خفضت الشركات من إنفاقها على رحلات سفر الأعمال إما بإلغائها أو تقصير فترات السفر وتخفيض درجات السفر والإقامة بالفنادق.





 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 02:55 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم