استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > استراحة المنتدى > أخبار ومقالات


أخبار ومقالات اخبار طريفه وغريبه ورياضيه من جميع انحاء العالم

التلفزيون يوسع من تغطيته والمدونون يواصلون دعمهم

تبين نظرة عامة لتغطية الاحتجاجات في الشوارع التونسية من قبل وسائل الإعلام المحلية أن التلفزيون الرسمي زاد من مدة البث المخصصة لعرض آثار البطالة واستعراض إجراءات الحكومة لتخفيف وطأتها. وبينما التزمت أبرز الصحف التي أمكن ولوج مواقعها بالخط الرسمي، واصل المدونون دعمهم لموجة الاحتجاج لكن دون تقديم معلومات دقيقة عن ...

 
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 1  
قديم 13-01-2011, 02:24 PM
الصورة الرمزية اللورد
المـديـر العـام
اللورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي التلفزيون يوسع من تغطيته والمدونون يواصلون دعمهم

تبين نظرة عامة لتغطية الاحتجاجات في الشوارع التونسية من قبل وسائل الإعلام المحلية أن التلفزيون الرسمي زاد من مدة البث المخصصة لعرض آثار البطالة واستعراض إجراءات الحكومة لتخفيف وطأتها.

وبينما التزمت أبرز الصحف التي أمكن ولوج مواقعها بالخط الرسمي، واصل المدونون دعمهم لموجة الاحتجاج لكن دون تقديم معلومات دقيقة عن مظاهرات محتملة.

التلفزيون

بثت قناة تي في 7 الرسمية مباشرة جلسة برلمانية خصصت لبحث القضايا الاجتماعية، ودعا نائب برلماني أثناءها إلى الإنصات إلى الشباب وتوفير الخدمات للمواطنين.


وأبرز التلفزيون التونسي كذلك مضمون الخطاب الذي وجهه الرئيس زين العابدين بن علي في العاشر من هذا الشهر.


كما أعاد بث مقتطفات مطولة من هذا الخطاب، مذكرا بالإجراءات التي أعلنها الرئيس بهدف تحسين الوضع الاقتصادي والاجتماعي.


وتحدثت القناة عن أعمال العنف التي ارتكبها "أعضاء عصابات ملثمون" في عدد من المدن التونسية، وأكدت على أن القوات الأمنية استخدمت القوة خيارا أخيرا فقط للدفاع عن النفس.

الصحفولم تحِد معظم الصحف عن هذا الخط، ودعت إلى الحوار ونبذ العنف والتحلي بالمسؤولية.


وينشر موقعا صحيفتي لوتآن (Le Temps) والصباح صورا للرئيس متحدثا إلى رئيس الوزراء، ولوزير الاتصال الناطق باسم الحكومة وهو يعرض صورا للخسائر الناجمة عن الاحتجاجات، ولجلسة البرلمان المذكورة.


وجاء في افتتاحية النشرة الفرنسية من الصحيفة أن الدولة تنفق نسبة معتبرة من ناتجها الإجمالي المحلي على التعليم، وأن 300 ألف متخرج كل سنة يشكلون تحديا كبيرا لسوق العمل في البلاد خاصة في هذه الظروف العسيرة التي يمر منها الاقتصاد العالمي.


ويتفهم كاتب الافتتاحيية تبرم الشباب "وحقهم في التعبير وفي إسماع صوتهم، وإثارة انتباه المسؤولين". لكنه يستنكر العنف واللجوء إلى التخريب من أجل ذلك.


كما يؤكد أن الحكومة أبدت منذ اندلاع "الأحداث استعدادا للإنصات إلى التظلم، مؤكدة أنها توصلت بالرسالة".


ويختم الكاتب افتتاحيته بالتذكير بالإجراءات التي أعلن عنها الرئيس التونسي في إشارة إلى خلق 300 ألف وظيفة.

المدونات والمواقع الاجتماعيةوفي المقابل فتر حماس المدونين والمشاركين في المواقع الإجتماعية مقارنة مع ما كان عليه الحال خلال الأسبوعين الماضيين.


فلا يزال العديد من المجموعات المساندة للمظاهرات تنشر على موقع فيسبوك دعوات إلى الاحتجاج وروابط لمقالات جديدة وصور ومشاهد فيديو للاحتجاجات وللضحايا وللهجمات التي تتعرض لها ممتلكات الدولة والحزب الحاكم.


لكن في المقابل لم تعد الدعوة إلى التظاهر والتضامن وتحدي السلطات تحتوي على إعلان محدد بقيام مظاهرة ما.


فعلى صفحة تكريز (وهي مجموعة ناطقة بالفرنسية توجد خارج فرنسا) على موقع فيسبوك شريط فيديو يصور متظاهرين يضرمون النار فيما سمي مركزا للشرطة في حي النور بمدينة القصرين.


وعلى صفحة مجموعة سيدي بوزيد2 يعود تاريخ آخر مساهمة إلى الرابع والعشرين من شهر ديسمبر/ كانون الأول الماضي، ربما لأنها تعرضت إلى الإغلاق.


وقد زعمت مجموعة معترضة أخرى تطلق على نفسها اسم "الشعب التونسي يحرق نفسه أيها السيد الرئيس5" أن صفحتها على موقع فيسبوك قد تعرضت للإغلاق.


وفي الجهة المقابلة من الساحة السياسية التونسية على موقع فيسبوك، أبدت مجموعات تونسية أخرى تأييدها للرئيس زين العابدين بن علي.


فقد وضعت مجموعة "تونسيون مرفهون" (Tunisiens Bonvivants) التي تزعم أنها تضم في عضويتها 29 ألف مشترك على صفتها بالموقع الاجتماعي في العاشر والحادي عشر من هذا الشهر شريطي فيديو يظهر الأول لخطاب الرئاسي، ويدعو الثاني الطلاب إلى نبذ العنف.


وعلى الموقع الاجتماعي الآخر تويتر روج البعض لمزاعم عن فرار حرم الرئيس التونسي ليلى بن علي.


فقد جاء على صفحة مجموعة معارضة تطلق على نفسها اسم "نواة" جاء "بعد غياب عن شاشات التفزيون، أخبار عن فرار السيدة الأولى".


وعلق مدون لبناني على الموقع قائلا: "ينبغي التفكير في الهجرة إلى تونس بعد أن وعد الرئيس بن علي بخلق 300 ألف فرصة شغل في ظرف سنتين".


وظلت صفحة سليم عمامو كما كانت عليه منذ آخر مساهمة في السادس من هذا الشهر.


وكان عمامو قد وضع شريط فيديو صوره بهاتفه وأظهر مشاهد حية من المظاهرات بتونس العاصمة في السابع والعشرين من الشهر الماضي. وقد أعلن موقع "فرانس أنفو" الإخباري عن اعتقاله في السادس من يناير/ كانون الثاني.


وواصل المدونون التونسيون نشر تعليقاتهم المكتوبة أو المصورة.


ففي مدونة "الفتاة التونسية" (Tunisian Girl) نُشرت في العاشر من هذا الشهر 5 صور قيل إنها لتونسيين قتلوا في اضطرابات الرقاب وسيدي بوزيد.


ونشر في مدونة تونس الثورة شريط فيديو يزعم أن السلطات استخدمت الذخيرة الحية لقمع المظاهرات.





  رقم المشاركة : 2  
قديم 10-02-2011, 06:14 PM
عضو متقدم
جاد للشراء غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 4 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: التلفزيون يوسع من تغطيته والمدونون يواصلون دعمهم

الله المستعان.....يعطيك العافيه ع الطرح~





 

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 01:02 PM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم