استرجاع كلمة المرور :: تفعيل العضوية :: طلب كود تفعيل العضوية :: مركز التحميل :: قوانين الموقع  
   

العودة   سوق الدوحة > المنتديات العامه > المنتدى الادبي


المنتدى الادبي خاص بجميع المواضيع الادبيه

قصة : تائهـــات في بلاد العرب

مسحت غادة الوحل عن وجهها ونظرت إلى نفسها وقالت بحنق: هذا أحلا شي صار لي اليوم..... نظرت غادة إلى الكلب والذي كان يهز ذيله في مرح وقالت بغضب عارم: فرحان تهز ذيلك!!!! كانت حالتها مزرية ولم يستطع أيهم منع نفسه من الضحك على منظرها وهي تصرخ في الكلب الذي لازال ...

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  رقم المشاركة : 91  
قديم 15-04-2011, 06:34 PM
الصورة الرمزية ريحه الورد
عضو VIP
ريحه الورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 14 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

مسحت غادة الوحل عن وجهها ونظرت إلى نفسها وقالت بحنق: هذا أحلا شي صار لي اليوم.....
نظرت غادة إلى الكلب والذي كان يهز ذيله في مرح وقالت بغضب عارم: فرحان تهز ذيلك!!!!
كانت حالتها مزرية ولم يستطع أيهم منع نفسه من الضحك على منظرها وهي تصرخ في الكلب الذي لازال يظن أنها تلاعبه........
التفتت غادة إلى أيهم بعيون حاقدة وقامت لتمشي إلى المنزل وهي تضرب الأرض بقدميها من الغضب........
قال أيهم وهو يضحك: اعذريني لم أقصد.......
دخلت غادة المنزل وصدمت الخادمة لمنظرها وقالت لها: ما الذي حدث لك؟؟
قالت غادة بغضب: لا تسأليني.......
والتفتت الخادمة إلى أيهم والذي دخل المنزل وهو يضحك.......
قال أيهم لغادة: أرجوك لا تغضبي مني......
التفتت غادة إليه بحنق وقالت: شبعت ضحك؟؟
حاول أيهم التوقف عن الضحك وقال: في الواقع لا.....
صعدت غادة إلى غرفتها وهي غاضبه.......ووقفت الخادمة في المدخل مذهولة بما يجري......فهاهي غادة تدخل البيت وهي غاضبة من أيهم والذي لم تره يضحك هكذا مذ عاد من السفر منذ أكثر من عشر سنوات.......
صعد أيهم إلى غرفته هو الآخر ليبدل ملابسة بينما ذهبت الخادمة إلى غرفة غادة......
قالت غادة للخادمة: أنا بحاجة للاستحمام......
قالت الخادمة: طبعاً.......ولكن ما الذي حدث بينك وبين السيد أيهم؟؟
قالت غادة: ماذا تقصدين؟؟
قالت الخادمة: أقصد أنك دخلت في هذه الحال ثم دخل السيد أيهم خلفك وهو يضحك....... وهذا كان أغرب ما في الأمر..... رؤيته يضحك هكذا..........
قالت غادة: وما الغريب في الأمر؟؟ أليس بشراً!!......
قالت الخادمة: لا أقصد ذلك.......ولكن السيد أيهم نادراً ما يبتسم دعك أن يضحك......ما الذي حصل معك؟؟
قالت غادة: لقد طاردني كلب وانزلقت في الطين......
قالت الخادمة: سأحضر لك ما تحتاجين كي تستحمي وتبدلي ملابسك الملطخة بالطين.......
قالت غادة: شكراً جزيلاً......

في منزل قصي كانت غيداء تساعد أم قصي على تحضير الغداء........
قالت أم قصي: هل تجيدين الطبخ؟؟
قالت غيداء: كنت أطبخ في منزل جدتي فهي من علمتني الطبخ ولكن تصعب علي بعض الأمور هنا.......فأنا لست معتادة على عمل بعض المأكولات من هذه المنطقة.......
قالت أم قصي: وما الذي يستصعب عليكِ؟؟
قالت غيداء: خبز التنور......فهو يتطلب مهارة في العجن والخبز......كذلك عمل الجبن والزبد....
قالت أم قصي: وما الذي تجيديه؟؟
قالت غيداء: الشواء........
قالت أم قصي: إذا مكثت هنا فتره أطول فسأعلمك الخبز وعمل الجبن والزبد وكل ما تحتاجين.......
قالت غيداء: ولكنني سأرحل غداً.......
قالت أم قصي: أعلم ذلك وهذا يحزنني........ولكن أكثر شخص مستاء لرحيلك هو قصي.....
فهمت غيداء مقصدها ولم تعقب........
وضعت أم قصي يدها على يد غيداء وقالت: سأكون صريحة معك يا ابنتي أنا امرأة طاعنه في السن كما ترين وليس لدي سوى ابني قصي وأريد أن أراه سعيداً ومستقراً في حياته قبل أن أموت........لقد حذرته من سارة وأخبرته بأن يبتعد عنها لأنها ليست من ثوبه ولا يوجد مستقبل لهم سوياً.......ولكنه صمم عليها وكل ما حصل عليه هو سنوات من العذاب والحزن ولأول مره منذ سنين أراه بشوشاً هكذا.........لقد تغير منذ قدمت إلى هنا ولم أرى شخصين مناسبين لبعضهما مثلك أنت وقصي.........كل ما أتمناه هو السعادة لأبني فأرجوك لا تحرمي عجوزاً مثلي من أن ترى أمنيتها تتحقق قبل أن تودع هذه الدنيا.......
قالت غيداء: وماذا يمكنني فعله؟؟
قالت أم قصي: أريدك أن تعودي إلى هنا بعد أن تنتهي كل هذه المشاكل........على الأقل عديني بأنك ستفكرين بالموضوع........
قالت غيداء: أعدك بذلك.......

في منزل أيهم كانت جلست غادة في الغرفة أمام المرآة لتصفف شعرها بعد حمام دافئ.......
أخذت تنشف شعرها وتفل عقدة وهي تغني....

كان أيهم قد خرج من غرفته لينزل إلى الطابق السفلي لتناول الغداء عندما سمع صوت غادة وهي تغني في غرفتها.........توقف في الممر يستمع إلى صوتها الذي خالطت فيه رمال الصحراء مياه الفرات ليصدح بأعذب الألحان.......لم يسمع أيهم في حياته أغنية كهذه......كل ما سمعه هو بعض الأغاني الفولكلورية والتي تغنى في بعض المناسبات النادرة.......أما هذه الأغنية فهي مختلفة كلياً عن أي شيء سمعه من قبل........فاللكنة التي تغنى بها تلك الكلمات غير مألوفة واللحن كذلك........وكأنها من عالم آخر.......وسماع صوت غادة وهي تغنيها أوقفه مفتوناً.......
لقد أمضى أحدى عشر سنه من حياته يجوب العالم ولم يرى سوى جزء منه وفي غادة رأى عالماً آخر بأسره.......قاطعه صوت الخادمة وهي تمشي على الدرج متجهه إلى غرفة غادة فتوجه فوراً إلى الأسفل.......نزل أيهم ليتناول غدائه في مكتبة بينما دخلت الخادمة غرفة غادة كي تأخذ ملابسها........
قالت الخادمة: سأحضر لك غدائك......
قالت غادة: لا.....سأتناول الغداء في المطبخ.......لا داعي لأن تحضريه إلى هنا......لقد أتعبتك بما فيه الكفاية.........
قالت الخادمة: لا تقولي ذلك......لم نسعد بقدوم شخص إلى هذا المنزل كما سعدنا بقدومك.......
قالت غادة: شكراً لكِِ........
نزلت غادة مع الخادمة كي تتناول الغداء في المطبخ وهناك جلست تستمع إلى الخادمات وهن يتناقلن الأخبار والإشاعات.......أخذت تفكر بما يمكن أن تهديه جزاء إقامتها ومساعدتها........كانت محرجه من أنها قد أمضت كل ذلك الوقت في كنف هؤلاء الناس دون أن تقدم شيئاً........وبعد الغداء خرجت إلى غرفة الجلوس حيث كان أيهم جالساً وفي يده مخطوطه.......
التفت أيهم إليها وقال: أريد أن أريك شيئاً........
اقتربت منه غادة ونظرت إلى ما كان بيدي أيهم........
في البداية لم تعرف ما هي وعندما دققت في الرسومات والأسماء المكتوبة وجدت أنها خارطة للعالم.......كانت تحوي بعض البحار وأجزاء من قارة أوروبا وآسيا وأفريقيا فقط......في تلك اللحظة لمعت فكرة في عقل غادة وقررت ماذا ستهدي.......
قال أيهم: ما رأيك.........لقد طلبت من رحاله أن يرسمها لي......
قالت غادة: جميلة ولكن ليست دقيقة........
قال أيهم: ماذا تقصدين؟؟
قالت غادة: سأعطيك شيئاً ولكن عليك أن تعدني بأنك لن تريه لأحد مهما كان........
استغرب أيهم وقال: وما هذا الشيء؟؟
قالت غادة: ستعلم عندما انتهي منه ولكن عليك أن تعدني أولاً.........
قال أيهم: حسناً.......أعدك.........
قالت غادة: أحتاج إلى ورقة وحبر........ومكان هادئ.......
قال أيهم: هناك المكتبة.......يمكنك استخدامها.......
ذهبت غادة إلى المكتبة مع أيهم والذي ناولها حبراً وورقاً........
قالت غادة: لا يمكنك المشاهدة حتى انتهي........
قال أيهم: سأذهب لتفقد المزرعة لبعض الوقت وإن احتجت شيئاً آخر نادي على الخادمة........
قالت غادة: طيب.......
خرج أيهم وجلست غادة على المكتب.......كانت آخر مره رسمت فيها خارطة العالم عندما كانت في الصف الأول ثانوي مع أختها عندما قمن بعمل فني وذلك بصنع مجسم للكرة الأرضية......
كثفت تركيزها فلا يمكنها المسح أو إعادة الرسم فالورق هنا شيء نادر وغالي الثمن وكذلك الحبر.........
أخذ منها العمل قرابة الساعتين وعندما انتهت سألت الخادمة فيما إذ عاد أيهم وأخبرتها أنه جالس الآن في غرفه الجلوس.......طلبت غادة من الخادمة أن تنادي على أيهم فهي لم ترد أن تري الخارطة أي بشر سواه........
دخل أيهم المكتبة في انتظار الشيء المهم الذي تريد غادة أن تريه.........
أخذت غادة الورقة بين يديها وطوتها لتصبح على شكل كرة.........
قال أيهم: ما هذا؟؟
قالت غادة: خارطة العالم....
أخذ أيهم الخارطة بين يديه وظل يحدق فيها مذهولاً.........كان الرسم ومواقع البحار والجزر والأنهار وسلاسل الجبال مدونه بشكل لم يسبق أن رآه........وكان هناك شيء آخر لم يره من قبل وهو وجود قارة أمريكا وأستراليا والقطب الجنوبي والشمالي..........صدم أيهم ونظر إلى غادة في ذهول.........
قال أيهم: كيف؟؟ كيف رسمتِ هذه الخارطة وما هذه الأماكن الغريبة التي رسمتها؟؟
قالت غادة: لا تسألني كيف عرفت....... ولكن هذه هي خارطة العالم الحقيقية.......
قال أيهم: لا أستطيع تصديق ما أراه.......أستطيع أن أميز الجزيرة العربية وبلاد الهند والصين ولكن بقية الأماكن.......هذا أعجب شيء رأيته........
قالت غادة: وأثمن شيء.......إن كنت تريد أن تجوب العالم من جديد.......أضمن لك أنه لا يوجد رحاله في هذه الدنيا يمتلك مثل هذه الخارطة.......لذلك حافظ عليها........
أخذ أيهم ينظر إلى الخارطة في انبهار شديد وحماس.......في البداية أعتقد بأن غادة تمزح معه.......ولكن كلما دقق في الخارطة كلما بدت منطقية........فهاهي مواقع البحار والأنهار التي يعرفها في مكانها الدقيق على الخريطة.......وهاهي البلاد محدده بدقة.......ولكن من أين أتت بالمعلومات لرسم هذه الخريطة؟؟!!
قال أيهم: لماذا لا تريدين لأحد سواي أن يراها.......
قالت غادة: أرجوك لا تضغط علي بالأسئلة........كل ما أردته هو إهدائك شيئاً ذا قيمه في هذا الزمن......
قال أيهم: في هذا الزمن؟؟
قالت غادة: نعم......
خرجت غادة من المكتبة قبل أن يسألها أيهم شيئاً آخر........
وضع أيهم الخريطة في درج خاص وخرج من المكتبة.......وتبع غادة في الممر......
قال أيهم لغادة: انتظري قليلاً.......



التوقيع - ريحه الورد

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 92  
قديم 15-04-2011, 06:36 PM
الصورة الرمزية ريحه الورد
عضو VIP
ريحه الورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 14 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

قالت غادة: نعم؟؟
قال أيهم: لا تخافي لن ألح عليكِ بالأسئلة إن كان هذا ما تخشين......كل ما أريد قولة هو شكراً لكِ.......تلك الخارطة هي أثمن شيء تلقيته من شخص.......
قالت غادة: أردت فقط أن أرد بعض جميلك معي.....
قال أيهم: أي جميل؟؟
قالت غادة: مساعدتك لي......
قال أيهم متضايقاً: أتعتبرين ضيافتي جميلاً........ألهذا رسمت الخريطة؟؟ كوسيلة دفع؟؟
قالت غادة لتتدارك الموقف: لا.......لا تفهمني غلط.......ليس كوسيلة دفع ولكنـ...
قال أيهم: ولكن ماذا؟؟
قالت غادة: إنها مجرد هدية لا أقل ولا أكثر.......أردت أن أهديك شيئاً خاصاً.......
قال أيهم: ولماذا؟؟
قالت غادة: رأيت شغفك وحبك للسفر حول العالم وبما أنني أعلم كيف يبدوا شكل العالم على الورق رسمت تلك الخريطة لك.......اعتقدت بأنها ستعني لك شيئاً........
ابتسم أيهم وقال: بل تعني لي الكثير......
أتت الخادمة لتقاطع حديثهم.......
قالت الخادمة: عفواً سيدي ولكن محسن قد أتى ليبلغك أن الرجال جاهزون للسفر في الغد......ويسأل إن كنت تريد شيئاً آخر.......
قال أيهم: لا شكراً.......دعيه ينصرف........
قالت الخادمة: حسناً......
ذهبت الخادمة والتفتت غادة إلى أيهم وقالت: هل هم من سيأخذونني إلى القرية في الغد؟؟
قال أيهم: نعم.......
قالت غادة: وإن لم أجد أختي في القرية؟؟ هل يمكن أن أذهب إلى منزل قصي للسؤال عنها؟؟
تغيرت تعابير وجه أيهم عندما سمع إسم قصي وقال بغضب: طبعاً لا......
قالت غادة: ولماذا؟؟
قال أيهم: لن تذهبي إلى منزل ذلك الرجل......
قالت غادة: ليس لأنه يوجد بينك وبينه خلاف يعني أنه إنسان سيء........
قال أيهم: ليس بالإنسان السيئ!!!؟......لقد تسبب بمقتل زوجتي........
قالت غادة: هذا الموضوع شخصي ويخصك......لذلك لا أستطيع أن أتدخل فيه........
قال أيهم: هذا يعني أن لديكِ رأياً آخر فيه!!! أليس كذلك؟؟
قالت غادة: أتريد معرفة رأيي؟؟
قال ايهم: نعم......
قالت غادة: أتعدني أنك لن تغضب؟؟
قال أيهم: أعدك......
قالت غادة: لا أريدك أن تفهم أنني أحاول لوم أحد هنا ولكن أرى أن الموضوع قد تفاقم بشكل غير ضروري.......وفاة سارة كان حادثاً........لم يرغمها أحد على الذهاب إلى النهر في الليل وعبور جسر متهالك.......لذلك لا يوجد شخص مسئول عن وفاتها........عندما تصف شخصاً بأنه قاتل أو تسبب بمقتل أحد فإنك تعني أن شخصاً قد قام بإزهاق نفس بيديه وهو مدرك لما يفعل وهذا لا ينطبق على قصي........لقد مر على تلك الحادثة أكثر من عشر سنوات وأنا أرى الجدال عليها إلى الآن مضيعه للوقت.......دع الماضي يدفن موتاه......
قال أيهم: كيف لم يتسبب بموتها وهو الذي غرر بها وجعلها تفعل ما فعلت......
قالت غادة: كيف غرر بها؟؟
قال أيهم: لقد أوهمها بالحب وجعلها تتعلق به...
قاطعته غادة قائلة: أوهمها!!؟؟ وكيف تعلم أنه لم يحبها فعلاً؟؟
قال أيهم: لا يمكن أن يحبها........فهو ليس سوى صياد فقير وهي من عائلة عريقة ذات جاه.......
قالت غادة: ومنذ متى كان الحب حكراً على طبقة معينه........لا أصدق أنني أتجادل معك على الشيء.......لقد ظننت أنك أكثر تفتحاً من ذلك.......
قال أيهم: قد أكون شخصاً منغلق التفكير.......لكن هلا أكرمتني بتفسير لماذا قد يحب شخصاً فتاة ليست من ثوبه؟؟
قالت غادة: لا أستطيع أن أفسر لك.......
قال أيهم: ولماذا؟؟ لأنك تعرفين أنه لا يوجد تفسير منطقي......
قالت غادة بجفاف: لا يا أيهم........لأنه لا يمكن تفسير الألوان للأعمى......ولا يمكن وصف الأصوات لشخص لا يسمع........ولا يمكنك تفسير الحب لشخص لم يحب يوماً.......
كانت كلماتها قاسية في حقه.......ووقف أيهم ينظر إليها والغضب يملأه........
قال أيهم: كيف يمكنك قول هذا لي؟؟ وماذا تعرفين عني وعن سارة؟؟
قالت غادة: أعرف أنها لم تكن صادقة معك وهذا أكثر ما جرحك..........لقد كانت تحب قصي لذلك خاطرت بكل شيء لتبقى معه.......ولكن كان يجب أن تخبرك منذ البداية أنها تحب شخصاً آخر بدل أن تضللك هكذا........لا أعرف لماذا فعلت ذلك.........وحدها هي التي تعلم........أنا آسفة ولكن هذه هي الحقيقة......
صمت أيهم لبضع لحظات ثم قال بهدوء: لماذا؟؟ لقد كنت لأفعل المستحيل من أجلها.......رحلت وسافرت كي أصنع شيئاً من نفسي......كي أعود لأجدها في انتظاري وفيه لي كما كنت وفياً لها.......ما الذي رأته في ذلك الرجل لم يكن في؟؟
قالت غادة: لقد سافرت لمده طويلة.......كانت طفلة عندما رحلت......وكبرت وقابلت قصي وعندما عدت كانت قد تعلقت به.......هذه الأمور تحصل هكذا.......صحيح أنك كنت وفياً لها ولكن قلبك لم يكن خالياً.......كنت قد وقعت في حب السفر والتعلم وأعطيت ذلك الحب حقه من وقتك وجهدك.......أما هي فقد بقيت لوحدها في هذا المكان لا يسليها إلا وجود قصي في حياتها.......أنا لا أحاول خلق الأعذار لأحد ولكن الحقائق تبقى حقائق.......وحتى إن لم تسافر وبقيت هنا.......لا يمكنك الجمع بين شخصين قلوبهما لا تلتقي.......تماماً كما أنه لكل قفل مفتاحه الخاص به.......المشكلة ليست فيك أنت.......بالعكس......أنت رجل عظيم.......المشكلة أنها لم تستطع رؤية ذلك.........
عضت غادة على شفتها السفلى وتمنت أنها لو بلعت آخر جملة قالتها قبل أن تخرج من فمها......ولكن فات الأوان على ذلك.......أدارت ظهرها ومشت قبل أن تكثر سقطات لسانها والتي بدت أنها تتكرر كلما تحدثت مع أيهم........لم تستطع رؤية وجهه أو التعبير الذي يحمله كما أنها لم تترك له فرصة ليقول شيئاً........لقد كانت تعلم أن ذهابها فجأة هكذا قد يزيد الوضع تعقيداً وقد يجعل أيهم يتساءل في معنى ما قالته.......ولكنها لم تكن لتقف لحظة واحده أمامه بعد الذي قالته.......
دخلت غرفتها وهي توبخ نفسها على ما جرى........كيف سمحت لنفسها أن تتدخل في حياة الرجل الشخصية........وماذا يظن فيها الآن؟؟!!
ارتمت على سريرها ووضعت المخدة على رأسها وتمنت لو أنها لم تأتي إلى هنا........ذكرت نفسها بأنها هنا إلى الغد فقط وسترحل قريباً ليصبح كل هذا ذكرى.......

نهاية الفصل الثاني




رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 93  
قديم 16-04-2011, 04:49 PM
الصورة الرمزية أم الجوري
عضو VIP
أم الجوري غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

انا قريت لين الصفحه الرابعه القصه حلوه بس طبعآ خياليه

بنام الحين وعقب بكملها

يسلمو ريحة الورد رووووووووعه القصه




التوقيع - أم الجوري

رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 94  
قديم 16-04-2011, 06:09 PM
الصورة الرمزية ريحه الورد
عضو VIP
ريحه الورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 14 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم الجوري
انا قريت لين الصفحه الرابعه القصه حلوه بس طبعآ خياليه

بنام الحين وعقب بكملها

يسلمو ريحة الورد رووووووووعه القصه

حيا الله ام الجوري الله يسلمك يااارب


حاو ان القصة شدتك صح خيالية بس فيهاا عبر كثيره اكيد بنتناقش بعد ماتنزل كلها في معانيها و ايش استفتو منها


اليوم مابنزل جزء عشان تلحقين تقرين و توصلين معانا الا اذا فيفا تبي جزء اليوم




رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 95  
قديم 17-04-2011, 03:51 AM
الصورة الرمزية أم الجوري
عضو VIP
أم الجوري غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

روووووووووووووووعه الاحداث نعسانه حددددي بس ما اقدر اخلي القصه بس مظطره

واللله من الساعه 7 وانا اقراها لين الحين الساعه ثلاث وباجر عندي دوام

ف الحين بنام وباجر بكملها





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 96  
قديم 17-04-2011, 04:00 AM
الصورة الرمزية ريحه الورد
عضو VIP
ريحه الورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 14 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم الجوري
روووووووووووووووعه الاحداث نعسانه حددددي بس ما اقدر اخلي القصه بس مظطره

واللله من الساعه 7 وانا اقراها لين الحين الساعه ثلاث وباجر عندي دوام

ف الحين بنام وباجر بكملها

انتي مثلي شي يشدني لازم اخلصه

نامي ورتاحي عشان تعيشين جو بكرا

العصور القديمه




رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 97  
قديم 17-04-2011, 09:54 AM
الصورة الرمزية أم الجوري
عضو VIP
أم الجوري غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

نبي جزء بليز ولو تحطينها كامله يكون أحسن

عشان أخاف أخلص اللي تنزلينه عقب شسوي ههههه





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 98  
قديم 17-04-2011, 10:14 AM
الصورة الرمزية أم الجوري
عضو VIP
أم الجوري غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

خلصت القصه أبي أقرى بلييييييييز ما أحب أقرى شي وما أكمله


والحين فاضيه شكلي بسوي نفس عصوم ههههههه لين تنزلين باقي الاجزاء





رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 99  
قديم 17-04-2011, 10:47 AM
الصورة الرمزية أم الجوري
عضو VIP
أم الجوري غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 0 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

أحس أيهم بيتزوج غاده وقصي بيتزوج غيداء

والله فادتهم هالمغاره كلهم تزوجو منها

يمكن لأن زمن قبل مافيه لعب على طول زواج

مو الحين اللي يكلم البنت ولا يتزوجها زمن قبل حار ب حار ههههههههههههههههههههههه الله يهدي الجميع

أيش رايج أحط بدالج الفصل الثالث والأخير هههههه





وهذا دليل اني كنت اتغشمر حاطه ضحكه يعني اتغشمر

وانتي قلتي انج بتزعلين اذا سويت نفس عصووم وانا احترم رايج

والله يشهد اني قريتها من اول صفحه للنهايه معاج وبسسسس





التعديل الأخير تم بواسطة أم الجوري ; 18-04-2011 الساعة 04:10 AM.
رد مع اقتباس
  رقم المشاركة : 100  
قديم 17-04-2011, 03:53 PM
الصورة الرمزية ريحه الورد
عضو VIP
ريحه الورد غير متواجد حالياً
 





عدد التعليقات: 14 تعليق
حدث بيانات الدوله!
افتراضي رد: قصة : تائهـــات في بلاد العرب

اقتباس
 مشاهدة المشاركة المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أم الجوري
أحس أيهم بيتزوج غاده وقصي بيتزوج غيداء

والله فادتهم هالمغاره كلهم تزوجو منها

يمكن لأن زمن قبل مافيه لعب على طول زواج

مو الحين اللي يكلم البنت ولا يتزوجها زمن قبل حار ب حار ههههههههههههههههههههههه الله يهدي الجميع

أيش رايج أحط بدالج الفصل الثالث والأخير هههههه

ان سويتي نفس عصووم زعلت عليك لان اللي سواه مب شي خرب قصتي و الهدف من وضعي القصة

بنزل احين جزء

في اهداف اكثر من الزواج اكتشاف كيف يعيشون اول وكيف تنقصهم اشياء وايد وكيف يخترعون لما يحتاجون شي




رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة


المواضيع المتشابهه للموضوع: قصة : تائهـــات في بلاد العرب
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اسطوانات العاب بلاي ستيشن 3 اصلية للبيع باسعار تنافسية salmonkalou سوق أجهزة الكمبيوتر والالعاب والاجهزة الالكترونيه 3 04-03-2011 05:32 PM
العاب بلاي ستيشن للبيع اساسنس فيفا 11 واباتشي التوصيل متوفر marketer سوق أجهزة الكمبيوتر والالعاب والاجهزة الالكترونيه 2 13-02-2011 10:40 PM


الساعة الآن 09:53 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Optimization by vBSEO ©2011, Crawlability, Inc.
جميع الحقوق محفوظه لموقع منتديات سوق الدوحة
المشاركات المنشورة بالمنتدى لاتعبر بالضرورة عن رأي إدارة المنتدى ولا تمثل إلا رأي أصحابها فقط
يخلي موقع سوق الدوحة وإدارته مسئوليتهم عن اي اتفاق او عملية تجاريه تتم عن طريق الموقع وتقع المسئولية على الاعضاء انفسهم